رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
ياسر هاشم
ads
اخر الأخبار
بقلم: أحمد اسماعيل

بقلم: أحمد اسماعيل

المغرب تصنع "المستحيل".. وتصطدم ب"البرتغال" و"عنصرية الفيفا"

الأربعاء 07/ديسمبر/2022 - 10:11 ص
طباعة
لاشك أن منتخب المغرب، أثبت أنه "مقاتل شرس" فى المنافسة المونديالية، فى أعقاب صعوده لدور الثمانية، على حساب أسبانيا أحد عمالقة كرة القدم، ومن حق الشعوب العربية أن تنشد "تراتيل الفرح" لهذا الإنجاز الأول من نوعه لأحد المنتخبات العربية.
لكن "أسود الأطلسي" ستواجه عدة عراقيل فى دور الثمانية أمام منتخب البرتغال، ليس فقط لقوة المنافس، بل لأنه يضم أيضا لاعب بحجم كريستيانو رونالدو، الذى يدرك أنها "النسخة الأخيرة" له فى المونديال، بحكم معايير السن، كما يواجه تحديات نفسية عقب فسخ تعاقده مع مانشستر يونايتد، لذلك سيقاتل لتتويج منتخب بلاده بهذه البطولة، ورفع كأس العالم، قبل "الاختفاء الأخير".
ورغم أن "رونالدو" لم يشارك فى مباراة سويسرا، غير أن مدرب البرتغال أكد أن عدم مشاركته يأتى ضمن "خطة تكتيكية"، وهذا يعنى أنه سيكون أحد أوراقه الرابحة بداية من لقاء المغرب.
وللأسف "أسود الأطلسي"، لن تواجه قوة البرتغال، وأنياب رونالدو فقط، ولكن هناك ما هو أصعب من ذلك، هو "عنصرية" الاتحاد الدولى لكرة القدم، فلن تسمح "فيفا" بصعود منتخب عربى مسلم للدور قبل النهائى.
 من السذاجة أن يعتقد أحد أن هناك "عدالة" فى "كوكب الفيفا"، بل هناك تدخلات سياسية، وهذا الكلام لا يندرج تحت بند "نظرية المؤامرة"، لكنه الواقع بحذافيره، هناك سقف لطموحات العرب، فى المحافل الدولية المختلفة، لا ينبغى بأى حال من الأحوال أن تعلو فوقها، فلو لم يستطع منتخب البرتغال هزيمة المغرب ب"سيقان لاعبيه"، سينحاز الحكم و"الفار" ل"البرتغال"، هذه هى الحقيقة التى لا مفر منها.
ليبقى السؤال هل تستطيع "المغرب" هزيمة "البرتغال" و"عنصرية الفيفا"؟

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر