صدي العرب
اخر الأخبار

رياضة

القمة 114.. الأهلي يسعى للنهاية السعيدة والزمالك يأمل في بداية جديدة

الإثنين 17/يوليه/2017 - 12:12 م
صدى العرب
طباعة
أ.ش.أ

تستعد الكرة المصرية لاستقبال قمة جديدة بين فريقي (الأهلي) و(الزمالك) في تمام الساعة الثامنة من مساء اليوم الاثنين على أرضية استاد الجيش ببرج العرب في الإسكندرية، وذلك في ختام منافسات الأسبوع الـ34 والأخير للدوري الممتاز لكرة القدم.

وكان قطبا الكرة المصرية قد التقيا 113 من قبل ضمن منافسات الدوري الممتاز، حيث حقق الأهلي الفوز 41 مرة، مقابل 25 انتصارا للزمالك، فيما انتهت 47 مواجهة بالتعادل.


ويدخل (الأهلي) و(الزمالك) مباراة القمة رقم 114 ببطولة الدوري بطموحات مختلفة، حيث يأمل الفريق الأحمر في إنهاء مبارياته بالدوري بشكل مميز ودون تلقي أية هزيمة، فيما يسعى الفارس الأبيض لمصالحة جماهيره بعد الخروج المخيب من بطولة دوري أبطال أفريقيا.

كما يدخل (الأهلي)، الذي توج بلقب الدوري للموسم الثاني على التوالي وللمرة 39 في تاريخه قبل نهاية المسابقة بأربع جولات، اللقاء اليوم وهو متربع على الصدارة برصيد 81 نقطة وبفارق 7 نقاط عن (مصر المقاصة)، و15 نقطة عن (الزمالك) صاحب المركز الثالث.

ونجح (الأهلي) في تحقيق 24 انتصارا في الدوري، و9 تعادلات، فيما يعد الفريق الوحيد في المسابقة الذي لم يتلق أية هزيمة.. كما يمتلك الدفاع الأقوى في الدوري، حيثت تلقت شباكه 14 هدفا فقط، فيما يمتلك ثاني أقوى هجوم بعد المقاصة بعدما سجل لاعبوه 60 هدفا.

أما في بطولتي كأس مصر ودوري بطال أفريقيا، فيسير (الأهلي) بخطى ثابتة وناجحة في البطولتين، حيث بلغ الدور نصف النهائي للكأس بعد فوزه على (وادي دجلة) بنتيجة 4 - 1 في الدور ربع النهائي، فيما سينتظر (الأهلي) الفائز من مباراة (سموحة) و(مصر المقاصة).

وفي دوري الأبطال، صعد الفريق الأحمر إلى الدور ربع النهائي للمسابقة الأفريقية بعد احتلاله المركز الثاني في جدول المجموعة الرابعة برصيد 11 نقطة، حيث حقق 3 انتصارات، وتعادلين، بينما تلقى خسارة وحيدة من (الوداد المغربي) الذي تصدر ترتيب المجموعة، ليضرب (الأهلي) موعدا ناريا مع فريق (الترجي التونسي) في دور الثمانية.

ويغيب عن (الأهلي) في مواجهة اليوم، مدافعه الأبرز أحمد حجازي الذي سافر إلى إنجلترا للانضمام لفريق (ويست بروميتش) خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية لمدة موسم واحد على سبيل الإعارة، بالإضافة إلى غياب أحمد حمودي بسبب الإصابة، والثنائي حسين السيد وأكرم توفيق لأسباب فنية.

وحشد حسام البدري المدير الفني للأهلي قوته الضاربة في قائمته للقاء اليوم، ورفض إعفاء اللاعبين الأساسيين من خوض المباراة، كي ينجح المارد الأحمر في تحقيق فوز سيكون بمثابة النهاية السعيدة للموسم لجماهيره العريضة، حيث ضمت قائمة (الأهلي) صالح جمعة ومؤمن زكريا بعد تماثلهما للشفاء من الإصابة.


أما (الزمالك) فيدخل اللقاء وهو في المركز الثالث برصيد 66 نقطة جمعهم من الفوز في 29 لقاء، والتعادل 6 مرات، فيما تلقى 7 هزائم منذ بداية الدوري.

ويسعى الفارس الأبيض لتحقيق الفوز على غريمه التقليدي (الأهلي) من أجل مصالحة جماهيره بعدما فقد الفريق فرصة المنافسة على لقب البطولة الأفريقية، حيث ودع المسابقة من دور المجموعات بعدما احتل المركز الثالث في ترتيب المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط، حيث تأهل عن المجموعة فريقي (اتحاد العاصمة الجزائري) و(أهلي طرابلس الليبي)، بجانب ضياع لقب الدوري على الفريق الأبيض للعام الثاني على التوالي.

وتمثل مباراة القمة، تحديا كبيرا للبرتغالي أوجستو إيناسيو المدير الفني للزمالك، حيث ستحدد بشكل كبير مصيره مع القلعة البيضاء، فقد تكون بداية جديدة له مع الفريق أو نهاية المشوار.

ويأمل إيناسيو في تحقيق الفوز اليوم من أجل فتح صفحة جديدة مع مجلس إدارة النادي برئاسة مرتضى منصور، وكذلك مع جماهير الفريق الأبيض، على أمل إكمال مشواره مع الزمالك خلال مسابقتي كأس مصر والبطولة العربية للأندية، التي تستضيفها مصر خلال الفترة من 22 يوليو الجاري وحتى 6 أغسطس المقبل.

ويغيب عن (الزمالك) في مباراة اليوم مجموعة كبيرة من اللاعبين لأسباب مختلفة، حيث سيفتقد مجهودات حارسه الأساسي أحمد الشناوي بسبب الإصابة، بجانب أيمن حفني ومحمد إبراهيم وصلاح ريكو وشوقي السعيد بسبب الإصابة أيضا، بالإضافة إلى غياب أحمد توفيق بسبب الإيقاف، والزامبي إيمانويل مايوكا وإسلام جمال وأحمد جعفر وعلي فتحي لأسباب فنية راجعة للمدرب البرتغالي.


إرسل لصديق

تصويت

هل تؤيد ترشح السيسي لفترة رئاسية ثانية؟

هل تؤيد ترشح السيسي لفترة رئاسية ثانية؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر