اخر الأخبار

تحقيقات

‎مؤشر الاقتصاد المصرى.. واثق الخطوة يمشى ملكا

السبت 06/أبريل/2019 - 08:19 م
صدى العرب
طباعة
تحقيق: ‎محمد غراب

‎منتدى مصر الاقتصادى نجح فى جمع العديد من الوفود ‎العربية والإفريقية على أرض مصر

‎فى انفراجة نوعية كبيرة لمسيرة الاقتصاد المصرى الذى عانى على مدار سنوات عديده من إرهاقات كثيره أشعرت المواطن بفقدان الأمل فى الوصول لحلول واقعية بعيدا عن البيروقراطية التى لم تستطع الحكومات المتتالية على كسر الروتين ومواجهتها وإتخاذ خطوات جادة من شأنها أن تلقى بالمشكلات الأزلية العويصة فى قاع البحر بلا عودة.. ربما نجح البعض فى حل بعصها، وربما توارى البعض الآخر معللا موقفه بأسباب غير واقعية.. ولكن يبقى الآن الحل الأوحد والذى تم إكتشافه مؤخرا على يد الرئيس.. وعلى طريقة "نفذ يا كامل" والذى شجع الجميع على العمل والتنفيذ بعيدا عن الشعارات وبأسلوب المواجهة وإقتحام المشكلات التى أرعبت الجميع من الإقتراب منها، ليصل الحال فى أروقة البورصة المصرية وبين المستثمرين والمتداولين إلى مناداة الجميع بكلمة واحدة.." عاوزين كامل الوزير للبورصة".. ولأننا من أوائل الصحف الاقتصادية التى لم ولن تتوارى أبدا عن قول كلمة الحق ورصد الواقع.. ولأننا لم نترك مفسده أو مخالفة أو سلبية أو ملفا حساسا إلا وفتحناه على صفحات جريدتنا الموقرة..فهنا وفى نهاية الربع الأول من 2019.. رصدنا فى هذا التقرير أهم القرارات المتخذه من رجال استطاعو أن يقتربو من المشكلات والعمل على اتخاذ قرارات جدية من شأنها أن تساعد على حل البعض وليس الكل.. لنا ما لنا.. وعلينا ما علينا.. وللحق نقول.. "مؤشر الاقتصاد المصرى.. "وااااثق الخطوة يمشى ملكا"..

‎منتدى مصر الاقتصادى نجح فى جمع العديد من الوفود العربية والإفريقية على أرض مصر..‎نجح منتدى مصر الاقتصادى فى دورته الحادية عشرة على جمع وفود عربية وإفريقية على طاولة واحدة بخمسة جلسات وبحضور العديد من وزراء المجموعة الاقتصادية والقائمين على العمل الاقتصادى بمصر متمثلين فى شركات ورجال أعمال ومستثمرى البورصات ومتداولى الأسهم وممثلى البنوك بالإضافة للمنظمات والكيانات الاقتصادية، ليخرج المنتدى فى صورة نهائية مفادها توصيل الرسالة لجميع الدول أن مصر تسير على الطريق الصحيح، وهو ما سيعمل على زيادة الثقة فى الشأن الاقتصادى المصرى.

‎الفريق "عبد المنعم التراس" رئيس الهيئة العربية للتصنيع.. ‎مصر قامت بخطوات تنفيذية تجاه إفريقيا بعيدا عن الشعارات.. ‎و"سيماف" الوحيده بشمال إفريقيا دون منافس..

‎وعلى هامش منتدى مصر الاقتصادى، قال الفريق "عبدالمنعم التراس" رئيس الهيئة العربية للتصنيع فى كلمته، أن مصر استطاعت تقريب مسافات كانت موجودة بيننا وبين إفريقيا، ليتحول الجمود إلى تقارب بلا حدود لصالح أبناء القارة، وذلك بفضل القيادة السياسية التى أقبلت على الخطوات التنفيذية بعيدا عن الشعارات، وأمام هذا المناخ الإيجابى وبناء على ما تملكه الهيئه العربية للتصنيع، فعلى مدار أسابيع محدودة التقت الهيئة العربية للتصنيع بممثلى الهيئات والجهات الإفريقية.

‎وأضاف الفريق "عبدالمنعم" أن "سيماف" لتصنيع عربات القطارات، تعتبر الوحيدة فى منطقة شمال إفريقيا دون منافس وكان من الضرورى الدخول فى أسواق إفريقيا وهو ما يتم حاليا.

‎البورصة وأكاديمية مكافحة الفساد يطلقا برنامج تدريبى لممثلى ٢٠بورصة إفريقية..‎من جانبها أطلقت البورصة المصرية والأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد التابعة لهيئة الرقابة الإدارية، برنامج تدريبى لنحو "25" متدربا يمثلون "20" بورصة إفريقية، لتطوير قدراتهم فى المسائل المتعلقة بسوق رأس المال وتعزيز مهاراتهم فى قضايا الشفافية والإفصاح، استمر البرنامج لمدة أربعة أيام انتهاء بيوم الخميس 28 مارس، وحضر الجلسة الافتتاحية "محمد فريد" رئيس البورصة المصرية و"هشام زعلوك" مدير الأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد.

‎وقال رئيس البورصة، إن إدارة البورصة تعمل تزامنا مع تولى مصر رئاسة الاتحاد الإفريقى بشكل نشط على تعزيز التعاون وتبادل الخبرات مع البورصات الإفريقية من أجل استعادة دور مصر الريادى فى مجال أسواق المال بإفريقيا، وزيادة معدل الاستثمارات البينية فى الأوراق المالية.

‎رئيس البورصة: تعزيز قدرات كوادر اسواق المال الإفريقية رقابيا يحقق الانضباط

‎وذكر فريد أن البرنامج التدريبى لا يقتصر على المسائل المتعلقة بتطوير وتحديث أسواق المال بل يتطرق إلى كيفية مكافحة الفساد وتعزيز عمليات الرقابة بما يساعد فى تحقيق مزيد من الإنضباط والحماية للأسواق والمتعاملين بشكل استباقى ويرفع من درجة وعيهم وخبراتهم فى إدارة المخاطر المتعلقة بالسوق ,كما أن تحسين مهارات الكوادر البشرية ضرورة لتطوير البورصات بشكل مستدام عبر تمكينهم من صياغة سياسات محترفة تعزز من كفاءة وتنافسية مؤسساتهم المالية، حيث تطور إدارة البورصة حاليا بالتنسيق مع عدة بورصات إفريقية منصة ربط إلكترونى ليس فقط بين البورصات بل بين شركات الوساطة فى الأوراق المالية العاملة فى القارة السمراء لإزالة العوائق التى تحول دون زيادة حركة الاستثمارات بين البورصات المختلفة، وعملت البورصة المصرية خلال الأيام الماضية على إنهاء كافة الأمور اللوجستية الخاصة بالتنظيم من مخاطبة البورصات والتنسيق بين كافة الأطراف لضمان خروج البرنامج التدريبى بالشكل المأمول وتحقيق مستهدفاته.

‎"فريد".. سلسلة القيمة المضافة تتضمن محاور العرض والطلب وتحسين بيئة التداول

‎وأضاف فريد قائلا.. "نعمل فى إدارة البورصة المصرية بشكل مكثف على استكمال عملية الإصلاح الشاملة لسوق الأوراق المالية من منظور سلسلة القيمة المُضافة لتعزيز التداول والسيولة ورفع مستوى المعرفة والثقافة المالية لزيادة عدد المتعاملين للاستثمار والإدخار والشركات للقيد والطرح ".

‎وتابع رئيس البورصة "سلسلة القيمة المُضافة تتضمن ٣ محاور، الأول محور العرض وذلك عبر تحسين كل ماهو معروض أمام المستثمرين ورفع كفاءة وجودة الإفصاحات، ومحور الطلب عبر رفع مستويات المعرفة ونشر الثقافة المالية، وذلك عبر تعزيز قنوات وآليات التواصل، والمحور الثالث تحسين بيئة التداول عبر إتاحة وتفعيل العديد من الأدوات والمنتجات المالية الجديدة التى تسهم فى تنويع الخيارات الاستثمارية لمختلف فئات المستثمرين.

‎مدير أكاديمية مكافحة الفساد: البرنامج التدريبى يدعم جهود استعادة دور مصر إفريقيا

‎ومن جانبه أضاف مدير أكاديمية مكافحة الفساد، إن البرنامج التدريبى المنعقد بالتنسيق مع البورصة المصرية يكتسب أهمية كبيرة فى ظل تولى مصر رئاسة الإتحاد الإفريقى الدورة الحالية، وهو ما يسهم فى استعادة مصر دورها الريادى بإفريقيا فى مختلف المجالات، وتابع "زعلوك"، أن تطوير قدرات وصقل مهارات قيادات أسواق المال فى المسائل المتعلقة بمكافحة الفساد يسهم فى بناء كوادر محترفة تقود عملية التطوير المنضبط بشكل قوى مستدام للبورصات الإفريقية فى بيئة استثمار تتسم بالشفافية والحماية.

‎البورصة وقطاع الأعمال ينظمان ورشة عمل لتأهيل الشركات الحكومية لبرنامج الطروحات

‎ وفى خطوة من الخطوات الهامة ,نظمت وزارة قطاع الأعمال العام، بالتعاون مع البورصة المصرية ورشة عمل لتأهيل الشركات الحكومية لبرامج الطروحات، وبالتعاون بنك أوف نيويورك، وإفتتح ورشة العمل هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، ومحمد فريد رئيس البورصة المصرية، وشيرين الشرقاوى مساعد وزير المالية، وحضرها ما يزيد على 190 من رؤساء مجالس الإدارات والمديرين الماليين والقانونيين بالشركات القابضة والتابعة الخاضعة لوزارة قطاع الأعمال العام وغيرها من الوزارات.

‎شهد المؤتمر تمثيل كبير من قبل البورصة، حيث ألقى محمد فريد رئيس البورصة كلمة افتتاحية للمؤتمر وقدم عدد من قيادات البورصة عروضا توضيحية خلال فعاليات المؤتمر عن دور مسئول علاقات المستثمرين والمعايير والمؤهلات الواجب توافرها فيه، فضلا عن أهم القرارات التى يمكن أن تتخذها الشركات المدرجة لتنشيط التداول على أسهمها.

‎برنامج لتأهيل عدد من "مسئولى علاقات المستثمرين" خصيصا لـ"الطروحات".. ‎من جانبه قال رئيس البورصة، إن برنامج توسيع قاعدة ملكية الشركات الحكومية لايستهدف فقط توفير التمويل اللازم لنمو وتوسعات الشركات بل يساعد الشركات على تعزيز قدراتها فى المسائل المتعلقة بالحوكمة، وأن إدارة علاقات المستثمرين باتت ضرورة قصوى بالشركات المقيدة بالبورصة، وذلك من أجل تحسين قنوات التواصل مع كافة الأطراف ذات العلاقة الكاملة بالشركة بداية من المساهمين.

‎كما تناول الوزير "هشام توفيق" خلال كلمته الافتتاحية أهم الأهداف الاستراتيجية لبرنامج الطروحات الحكومية، المتمثلة فى توسيع قاعدة الملكية، وزيادة ممارسات الحوكمة ومشاركة القطاع الخاص فى الإدارة، وتوفير التمويل اللازم لإعادة هيكلة وتطوير الشركات، مع تقديم جزء من العوائد المحققة لدعم الخزانة العامة للدولة، لافتا إلى أن المرحلة الثانية من الطروحات ستشمل قطاعات جديدة غير موجودة بالبورصة المصرية مما يسهم فى جذب مزيد من المستثمرين، وشدد "توفيق" على أن الطرح يكون للشركات الرابحة فقط، وأن الإعداد الجيد يمثل أحد الضمانات الهامة لنجاح عملية الطرح إلى جانب أهمية عنصر التوقيت.‎ويعتمد ذلك على عوامل خارجية يتعلق بعضها بالاقتصاد الكلى وبعضها بالأسواق العالمية، وعوامل أخرى داخلية تتعلق باستقرار عمليات الشركة وتوفر حد أدنى من الحوكمة، مؤكدا على أهمية دور مسؤول علاقات المستثمرين.

‎وكشف الوزير عن البرنامج التدريبى المزمع تنظيمه بالتعاون مع البورصة المصرية لتأهيل 10 - 15 "مسؤول علاقات مستثمرين" سيتم تعيينهم فى الشركات المدرجة فى برنامج الطروحات الحكومية.

‎وأكد رئيس البورصة أن تأهيل مديرى علاقات المستثمرين يسهم فى إتاحة ونشر اللأخبار المتعلقة بالشركة للمستثمرين بما يعزز من فرص الشركات فى اجتذاب مزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية، ودعا "رئيس البورصة" المسئولين التنفيذين بمختلف الشركات أن يولوا إهتمام شديد بملف علاقات المستثمرين عبر تمكين وتأهيل المسئولين عن هذا الملف الهام.

‎وتابع فريد "تحسين كفاءة وجودة الإفصاحات يرفع من حظوظ الشركة فى جذب استثمارات أجنبية"، مضيفا أن المؤسسات الاستثمارية العالمية كثيرا ماتطلب عدة أمور لزيادة استثماراتهم، الأول زيادة عدد الشركات الكبيرة المقيدة، والثانى أن تكون الإفصاحات باللغتين العربية والإنجليزية.

‎وأكد رئيس البورصة أهمية إسراع مديرى علاقات المستثمرين فى توضيح الأمور للمستثمرين فضلا عن التنسيق مع مديرى البحوث لعمل تغطية بحثية لأداء الشركة مع شرح طبيعة عمل الشركة، وذكر فريد أن بناء علاقة جيدة مع المستثمرين من قبل مديرى علاقات المستثمرين هو أساس عملهم جنبا إلى جنب مع الحفاظ على سمعة الشركة، مشيرا إلى ضرورة بناء قدرات مديرى علاقات المستثمرين فى المسائل المتعلقة بأثر المتغيرات الاقتصادية على شركته والقطاع الذى تنتمى إليه.

‎ الرقابة المالية.. اجتازت مصر 61 مركزا فى مؤشر حماية حقوق صغار المساهمين

‎وعلى الجانب الرقابى وفى خطوة هامة من الهيئة العامة للرقابة المالية، قرر الدكتور "محمد عمران" رئيس الهيئة إصدار القرار رقم 43 لسنة 2019 بخصوص الموافقة على إجراء تعديل فى قواعد قيد وشطب الأوراق المالية بالبورصة المصرية، والذى يجيز للهيئة العامة للرقابة المالية فى حالات تعارض المصالح أن يقتصر التصويت على قرار الشطب الاختيارى بالجمعية العامة غير العادية للشركة على مساهمى الأقلية فقط دون تصويت المساهم أو المساهمين الرئيسيين وأطرافهم المرتبطة، ويجيز القرار أنه فى حالة وجود أحداث جوهرية أو تعاملات سابقة على قرار مجلس إدارة الشركة من شأنها التأثير على قيمة الشركة..أن تطلب تنفيذ شراء أسهم المعترضين على قرار الشطب بالقيمة العادلة للورقة المالية للشركة التى يحددها مستشار مالى مستقل من المقيدين بسجلات الهيئة، وأكد "عمران استمرار ممارسة الهيئة لدورها فى الحفاظ على النتائج الإيجابية المحققه بالتقرير السنوى لمجموعة البنك الدولى، وذلك بعد أن تمكنت مصر للعام الخامس على التوالى من إحراز تقدم كبير على مؤشر حماية حقوق صغار المساهمين، بتقدمها 9 مراكز فى الترتيب لهذا العام، فى دلالة عن تعزيز مصر لحماية حقوق صغار المستثمرين وإحتلالها للمركز 72 من إجمالى 190 دولة بتقدم 9 مراكز عن العام السابق، وإجتيازها 61 مركزا فى المؤشر منذ عام 2015 إلى الآن ‎"حافظ سليمان".. الحكومة تعمل على تعميق سوق المال وإقالتة من عثرته..

‎وفى تعليقه على تطورات الوضع داخل أروقة سوق المال المصرى وتوقعات المرحلة المقبلة، قال "حافظ سليمان"، من قدامى مستثمرى البورصة المصرية، أن هناك جملة إيجابيات تراكمت خلال الأيام القليلة الماضية شكلت أرضية مناسبة لإنتعاشة البورصة المصرية، ويأتى على رأس تلك المتغيرات زيارة رئيس الوزارة للمرة الأولى لمقر البورصة المصرية والاجتماع بمجلسى البورصة الرقابة والتأكيد بما لا يدع مجال للشك حضور ملف البورصة المصرية على قائمة أوليات الرئاسة والحكومة والرغبة الجادة فى تعميق سوق المال وإقالته من عثرته ومواجهة معضلات وسلبيات نقص السيولة وهروب الشركات من القيد وخلافه والدعوة للترويج الحقيقى المدروس لجذب استثمارات بالداخل والخارج، وفى هذا الصدد لا يخفى على أحد أنه كان من ضمن توصيات صندوق النقد الدولى بروشته خطة الإصلاح الاقتصادى، ضرورة زيادة حصة القطاع الخاص فى الشركات الحكومية بطرح حصص بسوق المال بهدف تحسين حوكمة تلك الشركات بجانب استخدام متحصلات تلك الطروحات فى عدة أوجة منها هيكلة الشركات الأخرى وتدعيم ميزاينة الدولة.

‎أخبار إعمار ليبيا ذهبت بالسيوله فوق الـ"مليار" جنيه ‎وتابع "سليمان" أن الحديث الإيجابى عن سعر الصرف. كما أن إرجاء رفع دعم الكهرباء سيكون له بالغ التاثير الإيجابى على أسهم قطاع الصناعة، وكذلك الأخبار عن إعمار ليبيا وعقود للشركات العملاقة، وعلى رأسها السويدى بما يمثله من ثقل فى المؤشر العام وتحريك القطاع واتجاه شركات الصناعة كثيفة استخدام الطاقة إلى الطاقة الشمسية مثل مصر للالومنيوم مما يعزز تخفيض تكاليف الإنتاج.

‎أسباب وضعت قطاع النقل واللوجستيات على طريق النجاح..‎ وأشار "سليمان" إلى تزامن كل ذلك مع بداية إنطلاق التوسعات فى قطاع النقل واللوجستيات وطريق الحرير، وإرسال رئيس الصين مبعوث رسمى منفرداً لهذا الغرض، مما يدل على الأهمية المحورية لهذا القطاع، خصوصاً مع الإنتهاء من توسعات ميناء بورسعيد ودمياط والحديث عن طرح شركتين عملاقتين للحاويات، وتوقيع عقد موانى دبى العالمية والتوجه نحو جعل بورسعيد مركز تجميع وانطلاق للتجارة العالمية واجتماع رئيس الوزراء مع "ميرسك" العالمية لدراسة نقل نشاطها من مالطا لبورسعيد، بالإضافة لعودة السياحة لمعدلات ما قبل 2011 والتأثير الإيجابى على أسهم القطاع، كما أن إيقاف استيراد الغاز وبداية التصدير قد دعم ميزاينة الدولة وساهم فى التخفيف من الضغط على النقد الأجنبى بجانب التصريحات الرسمية عن سداد جميع متأخرات شركات البترول الأجنبية، والاتجاه قريبا لدراسة تخفيض أسعار الغاز للمصانع.

‎توصية جميع التقارير الدولية بالبورصة المصرية ودورها الكبير..

‎ومع ظهور العديد من التقارير الدولية عن أسواق المال حول العالم والتوصية بمصر على رأس قائمة الأسواق الناشئة، والحديث عن ضخ سيولة قياسية بالأسهم حول العالم، هذا مع عودة صافى استثمارات الأجانب بالإيجاب خلال يناير المنصرم لأول مرة منذ مايو ٢٠١٨. كما أن انخفاض سعر البترول قد مثل فائض معتبر بميزانية الدولة، وكذلك بداية مسلسل تخفيض الفائدة بداية من اجتماع المركزى أمس الخميس وتأثير ذلك فى تقليل عجز الموازنة، والأهم من كل ذلك بالنسبة للبورصة المصرية هو النشاط الملحوظ للاعبين الرئيسين "هيرمس" و"سى آى كابيتال" منذ منتصف ديسمبر الماضى، وإيجابية كبار رجال الأعمال بالعودة لضخ استثمارات بالسوق مع حل العديد من القضايا وتقريب وجهات النظر فى الأمور الخلافيه ونجاح أطراف السوق فى عملية لم الشمل بحرافية نحو تعميق السوق بعيداً عن المزاجية وشخصنة الأمور.

‎تناغم "لاجارد" والوزيرة "سحر نصر" ونشاط وزير قطاع الأعمال..وجاهزية الصندوق السيادى

‎ومع انفراجة برنامج الطروحا ت الحكومية والحديث عن استخدام حصيلة الطروحات لهيكلة الشركات الخاسرة بالتواجد والنشاط المتنامى لوزير قطاع الأعمال وهو من حسن الحظ ابن صناعة الأوراق المالية وعلى علم بكافة معضلات المجال مما يساهم بلا أدنى شك فى توصيل الرؤية عن قرب، ومع جاهزية الصندوق السيادى والرغبة الجدية فى تعظيم الاستفادة من الأصول غير المستغلة، علاوة على القرار بدراسة رفع الحد الأدنى لاستثمارات صناديق التأمين ٣٠ بالمائة للأسهم، وهيكلة محفظة بنك الاستثمار.

‎وأخيراً فقد تم توقيع عقود ترويج خارجية مع وكلات مهنية متخصصة " لازارد وماكينزي" بالإضافة للتواجد المكثف للحكومة بـ"دافوس" والتناغم ما بين السيدة "لاجارد" والوزيرة "سحر نصر" كما نقلت عدسات المصوريين ووسائل الميديا العالمية، وأصبحت كلمة الترويج على لسان رئيسا الرقابة والبورصة والتى طالما نادى المستثمرين على مدار عقود من الزمان بأهمية الترويج والتسويق.‎سليمان..الأسهم المصرية "ببلااااااش"..

‎وأخيراً أسواق العالم داكنة الخضار، مع إنهاء الإغلاق الحكومى الأمريكى، وتقارب وجهات النظر ما بين الصين وأمريكا وانتهاء الحرب التجارية، وفى نهاية المطاف لا يسعنا إلا التأكيد على الحاجة الفعلية لحملات إعلانية- إعلامية مهنية متخصصة بالداخل والخارج برسالة مؤجزة تقول للجميع أن "أسهم مصر ببلاش حرفيا"... فقد تجمعت عدة عوامل منذ 2008 حتى اليوم جعلت من أسعار اسهم البورصة المصرية أجدى استثمار فى المرحلة الحالية لرخص أسعارها عن جميع القيم سواء عادلة أو دفترية أو حتى اسمية مع الفرق الكبير بسعر الصرف وخلافه بما تحتويه من أصول.

إرسل لصديق

تصويت

هل تنجح التربية والتعليم في تخطي ماراثون الثانوية العامة دون أزمات؟

هل تنجح التربية والتعليم في تخطي ماراثون الثانوية العامة دون أزمات؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر