اخر الأخبار

حوارات

‎ربيع ياسين يكشف الأسرار الخفية خلف جدران الكرة المصرية

السبت 15/ديسمبر/2018 - 06:29 م
صدى العرب
طباعة
أحمد الجيوشي

وكلاء المدربين يتلاعبون بمجالس الأندية.. وكنت الاستثناء الوحيد فى تاريخ القلعة الحمراء.. وهذا رأيى فى "أبو تريكة"

قيادتى لمنتخب الشباب "رد اعتبار" لتاريخى.. وأبحث عن إسعاد الجماهير.. وفتشوا عن نسخ جديدة من محمد صلاح فى القرى والنجوع

‎يعتبر الكابتن ربيع ياسين، أحد أهم من أنجبت الملاعب المصرية، في مركز "الظهير الأيسر"، لمع نجمه منذ نعومة أظفاره في مركز شباب "الفشت"، بمحافظة بني سويف، ليصبح "الاستثناء الأوحد" داخل النادي الأهلي، بقرار جريء"، بـ"ضم اللاعب الصغير" من مركز الشباب مباشرة للقلعة الحمراء، ليحفر بعدها النجم الأسمر، الخلوق، تاريخاً متفرداً، في العصر الذهبي للأهلي، ويلعب "300" مباراة رسمية، يحصل خلالها على "7" بطولات للدوري المحلي، و"5" بطولات كأس مصر، و"كؤوس" لأفريقيا، يتوّج بلقب أحسن لاعب في مصر "3" مرات، ويشارك في "118" مباراة مع المنتخب الوطني، كان آخرها كأس العالم 90، ليختتم مشواره في الملاعب، بعد أن تجاوز الـ"31" عاماً.

‎إتجه النجم الأسمر، لصناعة تاريخ جديد في عالم التدريب، حينما قاد منتخب الشباب للحصول على بطولة أمم أفريقيا عام 2013 بالجزائر، ومشاركته فى مونديال الشباب بتركيا، حتى جاء قرار إسناده مهمة قيادة منتخب الناشئين لخوض تصفيات أمم أفريقيا 2020. ‎حاولت "صدى العرب"، أن تغوص فى أعماق الغزال الأسمر إبن محافظة بنى سويف، وهو المعروف عنه قلة الأحاديث الصحفية، لإيمانه المطلق بأن الأداء هو الذي يتحدث، وليس "الشو الإعلامي"، حاولنا أن نسبر أغوار نجم مصر الذهبي، وكان معه هذا الحوار:

‎■ كيف استقبلت قرار تعيينك مديراً فنياً لمنتخب الناشئين، وهي المهمة الصعبة قبل خوض تصفيات أفريقيا؟

‎- شعرت أنها رسالة من الله، أنصفتني بعد بذل مجهود كبير مع منتخب 2013، و"رد اعتبار" لتاريخي.

‎■ وما خطتك لاختيار لاعبى منتخب الناشئين؟

‎- سأظل أجوب المحافظات، لاكتشاف المواهب، ولن أعتمد على تقارير ورقية، أو أسماء معروفة فقط، عقدت مع الجهاز المعاون مجموعة من اللقاءات الدورية فى جميع محافظات مصر وشاهدنا آلاف اللاعبين، وتابعنا العديد من اللقاءات فى دورى القطاعات، واستقر اختيارنا على عناصر مميزة، ولكن البحث سيظل مستمراً، كما وضعنا برنامج زمني يتضمن 6 تجمعات للمنتخب، روغم ضيق الوقت، إلا أننا مصممون على مواصلة التحدي، واستمرار عملية بناء منتخب قوي يليق بسمعة البلد ومسيرته الرياضية.

‎ ■ هل تعتقد أن منتخب الشباب قادر على تكرار إنجاز2013 بالفوز ببطولة أفريقيا؟

‎ - سأسعى جاهداً لتحقيق أحلام المصريين، وهذه مسئولية كبيرة، أن يعلق الملايين سعادتهم على كتفيك، ونحن نسير خطوة خطوة، لدينا تصفيات أولاً، ثم بعدها نفكر في الفوز بالبطولة، لتحقيق حلم المونديال.

‎■ يتهامس البعض أنك منحاز في اختياراتك للاعبي الأهلي، فما ردك؟

‎- أضع مصلحة المنتخب فوق كل إنتماء، وأكبر دليل أن قائمة المنتخب تضم "3" لاعبين فقط من الأهلي، وأنا واحد ممن جئت من أقصى الأرياف، وأحاول البحث عن المواهب الحقيقية المتوارية عن أضواء الشهرة، لأنهم أحد اسباب الانتصار.

‎■ ما طبيعة التعاون بينك وبين الجبلاية في ظل منصبك الجديد كقائد لمنتخب الشباب؟

‎- يبذل مجلس الجبلاية أقصى طاقته لتوفير احتياجاتنا، سواء بالدعم النفسي، أو المادي، أو الفني، وتنظيم معسكرات إعداد ومباريات ودية، والشكر موصول لكل من المهندس هانى أبوريدة، رئيس الاتحاد، ومجدى عبد لغنى المشرف على المنتخبات وكل أعضاء المجلس.

‎■ بصراحة، ما رأيك في "أجيرى" المدير الفنى للمنتخب الأول؟

‎- لديه إمكانيات فنية وتكتيكية وإدارية عالية، ظهرت بصماته على عدد من المنتخبات القوية في السنوات الأخيرة، وأعتقد أنه سيساهم في تطور الكرة المصرية، كما جاء إلينا "أجيري" محملاً بتاريخ مشرف كلاعب مكسيكي عالمي، وبالمناسبة، أنا لعبت أمامه في الثمانينات وانبهرت بأدائه.

‎■ هل ترى أن تجربة "بيراميدز" أضافت للدورى المصرى؟

‎- بالتأكيد، نحن بحاجة إلى استثمار رياضي حقيقي، واستطاع نادي "بيراميدز" خلق حالة حراك جديدة، ومادام تحت رعاية اللوائح والقوانين، فما المانع من تعميم التجربة؟

‎ ■ كيف تفسر حالة التدهور الواضحة في قطاعات الناشئين داخل قطبي الكرة، الأهلي والزمالك؟

‎- أعتقد أن السر يكمن في غياب الانضباط والالتزام داخل قطاعات الناشئين، وعدم تحديد أهداف واضحة، وتغليب المصالح الشخصية، وعشوائية اختيار بعض المدربين.

‎■ وما رأيك فى ظاهرة "تدوير المدربين" فى الدورى المصرى؟

‎- للأسف، يتعجل رؤساء الأندية النتائج، ولايؤمنون بثقافة الاستقرار الفني والإداري، كما يلعب وكلاء المدربين أيضاً دوراً "من خلف ستار"، لاستمرار حالة العشوائية والتخبط.

‎■ ولماذا أيّدت قرار رحيل "كارتيرون" عن الأهلي؟

‎- أيّدت رحيله بشدة، فهو مدرب ليس بحجم الأهلى وإمكانياته دون المستوى اللائق، كما أن كارتيرون لا يجيد قراءة المنافس، ويفتقر إلى الإبداع وتدوير اللاعبين، وكان سبباً رئيسياً فى ضياع البطولة الأفريقية مؤخراً.

‎■ في رأيك، من المسئول عن "إنقراض المهاجمين" فى مصر؟

‎- المسئول الأول والأخير عن هذه الظاهرة، هم المدربون الذين يلجأون لـ"الاستسهال"، واستيراد المهاجمين من الخارج، مما أصاب رؤوس الحربة المصريين بالإحباط، كما أثر ذلك بالسلب على الناشئ الصغير الذى يفتقد الفرصة الحقيقية فى المشاركة.

‎■ تقصد أن الإحباط وراء هروب اللاعبين صغار السن من مصر؟

‎- للأسف طاردنا النشء الصغير بسوء المعاملة وعدم التقدير لمواهبه، فأصبح الهروب هو الحل السحري للإعلان عن موهبته خارج بلاده.

‎■ مارأيك فى فترة تولى حسام البدرى للأهلي؟

‎- أنا أرى أنها كانت فترة ناجحة فى تاريخ النادى، وفى كل مركز كان هناك قرابة "3" لاعبين" جيدين، ووفرت إدارة النادي لـ"البدري" كافة الإمكانات.

‎■ ومن وجهة نظرك، من يصلح لتولى الإدارة الفنية للأهلى حالياً؟

‎- القلعة الحمراء تستحق مديراً فنياً أجنبياً يمتلك "CV" رنانا في عالم المستديرة، وأعتقد أنه بعد رحيل محمود الجوهري عن دنيانا، فليس هناك مدرب مصري قادر على قيادة القلعة الحمراء.

‎■ هل يحتاج الأهلى إلى صفقات جديدة فى يناير؟

‎- نعم يحتاج النادي إلى تدعيم صفوفه بـ"4" لاعبين على الأقل، خاصة مع إصابات عدد من ركائز الفريق، مثل رامى ربيعة وأحمد فتحى.

‎■ هل تظن أن قرار اعتزال وليد سليمان اللعب الدولي، جاء في وقته؟

‎- "سليمان" من أفضل نجوم الكرة فى مصر الآن، وأعتقد أنه تعجل بالرحيل، ولكنها قناعات مدير فنى يختار لاعبي المنتخب وفق احتياجاته الفنية، ويحاول تقليل الأعمار السنية للقوام الأساسى للفراعنة، للبحث عن أمم أفريقيا ومونديال قطر.

‎■ وما رأيك فى أزمة عصام الحضرى مع الاسماعيلى؟

‎- الحضرى أفضل حارس مرمى فى تاريخ مصر بلا منازع، ولابد أن يكون قدوة حقيقة باحترام تعاقده مع الاسماعيلي، فهو ناد عريق، وينبغي على الحضرى الجلوس على طاولة التفاهم مع مجلس إدارته.

‎■ هل يمكن أن نرى ربيع ياسين في الجهاز الفني للقلعة الحمراء؟

‎- أنا تحت أمر النادى فى أى وقت، فهو بيتى الأول، وأتمنى التوفيق لمجلس الإدارة فى الوقت الحالى، وأحترم كل قراراته.

‎ ■ وماذا عن "أبوتريكة"، هل يمكن أن يعود مرة أخرى؟

‎- أبوتريكة نجم كبير وأصبح رمزاً من رموز النادى، فهو لاعب لن يتكرر، ويكفيه حب الجماهير، وأتمنى عودته لوطنه.

‎■ وأي الفرق تراها الأقرب للفوز ببطولة الدوري؟

‎- الدورى قوى جداً هذا العام مع اتساع دائرة المنافسة، وحين يتربع الزمالك، فـ"بيراميدز" ينافس، والأهلى مازال أمامه مباريات مؤجلة، وهناك فرق تناضل بشراسة، منها الإنتاج والمقاصة، مما يضفى على المسابقة المتعة والإثارة، وهنا تصعب التكهنات.

‎■ ما رأيك في عودة صالح جمعة للأهلى؟

‎- صالح جمعة لاعب ممتاز، وعودته إضافة قوية للفريق، وأمامه فرصة ذهبية يجب استغلالها جيداً بالالتزام فى التدريبات والانضباط داخل وخارج الملعب.

‎ ■ وهل ترى عودة سيد عبدالحفيظ كمدير للكرة، قرار صائب من مجلس الأهلي؟

‎ - بالطبع قرار في محله، جاء لتصحيح المسار فى الوقت المناسب للم شمل الفريق.

‎■ كيف كانت علاقتك بالمايسترو صالح سليم؟

‎- كان بيننا "كيمياء" إنسانياً وفنياً، وكان حريصاً على الجلوس معي وحدنا، وذات مرة، قال المايسترو بالحرف الواحد: "إن ربيع ياسين هو اللاعب الوحيد في مصر، الوحيد الذى يصلح للاحتراف الخارجى".

‎■ سؤال أخير، هل يمكن استساخ "محمد صلاح" جديد للكرة المصرية؟

‎- محمد صلاح هو النجم الكبير والشىء الجميل المشرف للكرة المصرية، ويبذل مجهوداً رياضياً وإنسانياً خارقاً لإسعاد جماهيره العريضة، واستطاع خلق "حالة مختلفة" داخل المنتخب، ويمكننا بالبحث والتنقيب في شوارع ومراكز شباب القرى والنجوع أن نجد نسخاً جديدة ربما تتفوق على موهبة "صلاح" في يوم من الأيام.

إرسل لصديق

تصويت

هل نجحت وزارة الإسكان في توفير السكن الاجتماعي

هل نجحت وزارة الإسكان في توفير السكن الاجتماعي

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر