اخر الأخبار

رياضة

مصر و210 دولة ومنطقة تشارك في الموسم السادس للمنتدى الدولي لكرة القدم من أجل الصداقة للأطفال

الأربعاء 27/يونيو/2018 - 08:39 م
صدى العرب
طباعة
أشرف كـاره

 انتهت فعاليات منتدى "كرة القدم من أجل الصداقة" في موسكو  كجزء من برنامج شركة غازبروم الاجتماعي الدولي للأطفال "كرة القدم من أجل الصداقة" وذلك بشراكة رسمية مع الاتحاد الدولي لكرة القدم " FIFA " وكأس العالم 2018، وتميز  الموسم السادس من البرنامج بزيادة عدد المشاركين هذه السنة حيث شارك في المنتدى 1500 طفل بالإضافة إلى القائمين على رعايتهم من جميع أنحاء العالم وتجاوز إجمالي عدد المشاركين والضيوف 5000، من 211 دولة من جميع انحاء العالم في هذا الحدث، يجمعهم هدف واحد وهو الترويج للقيم الإنسانية كالصداقة و المساواة و العدل و الصحة و السلام و الإخلاص و الانتصار و التقاليد و الشرف.

كما تميز الحدث بحضور العديد من ضيوف الشرف والشخصيات الهامة مثل مندوبين من إدارة رئيس الاتحاد الروسي، لجنة الألعاب الاوليمبية الروسية، الاتحاد الدولي لكرة القدم، رؤساء اتحادات كرة القدم، نجوم كرة القدم، أبطال الألعاب الأوليمبية والبارالمبية و الشخصيات العامة.

وأقيم المنتدى في مركز علوم المحيطات والأحياء البحرية "موسكڨاريوم"، واستطاع الأطفال مشاهدة الأحياء البحرية عن قرب، و ركزت المبادرة البيئية لبرنامج "كرة القدم من اجل الصداقة" هذا العام على جذب الانتباه العام لمشاكل انقراض الفصائل النادرة من الحيوانات.

وكجزء من الفعاليات النهائية للموسم السادس، لعب 32 فريق دولي من أجل الصداقة بموسكو في إطار "البطولة العالمية لكرة القدم من أجل الصداقة 2018" ولقد فاز فريق "الشمبانزي" المكون من ناشئين من "دومينيكا –سانت كيث- نيفيس-مالاوي- كولومبيا-بنين- جمهورية الكونغو الديمقراطية" وبمعنى آخر الصداقة كانت هي الفائز الحقيقي، فقد كانت قيم الاحترام المشترك والتفاهم والدعم بالغة الأهمية وليس اللغة أو الخلفية أو النوع.

كما شاركت مصر  في الموسم السادس من البرنامج للعام الثاني على التوالي بناشئي النادي الأهلي محمد أحمد لاعب مركز رأس الحربة و ياسين أحمد كصحفي صغير ، وشارك محمد بالعب بمركز  الهجوم في فريق جريفي زيبرا بالمشاركة مع ناشئين "دولة الإمارات العربية المتحدة و ماليزيا و المكسيك ومقدونيا و السويد و اروبا".

وأعرب محمد احمد لاعب فريق براعم النادي الأهلي المصري، عن سعادتة للمشاركة في هذا البرنامج العملاق ممثلا عن مصر والنادي الاهلي، مؤكداً أنه كان حزين لخسارة فريقة ولكن ما اسعده هو المشاركة في فعاليات البرنامج مع مئات الأطفال والتعرف عليهم واقامة صدقات عديدة.

وعن القيم المكتسبة في فعاليات البرنامج أكد محمد أحمد، ان البرنامج اضاف له الكثير من القيم عن طريق التعليمات التي كان يوضحها مسئول الفريق من أحترام الإختلاف وإعلاء مصلحة الفريق و تشجيع الروح الرياضية.

وتم تغطية جميع فعاليات كرة القدم للموسم السادس لبرنامج كرة القدم من أجل الصداقة بواسطة الصحفيين الصغار من المركز الصحفي الدولي للأطفال، وقام الصحفيون الصغار بإعداد الأخبار مع بعضهم البعض لأهم وسائل الإعلام الدولية، ونشروا إصدارات يومية من جريدة "كرة القدم من أجل الصداقة للأطفال"، وكتبوا يوميات البرنامج ونشروا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي كلمتها في سياق هذه المناسبة، قالت أولجا جولوديتس، نائب رئيس وزراء الاتحاد الروسي: "من دواعي سروري أن أرحب بالمشاركين بالمنتدى، المنظمين والمشاهدين، والأطفال متجمعون هنا ومتحدون تحت رعاية كرة القدم بغض النظر عن جنسياتهم، الصداقة التي عقدها المشاركون هي أعظم انجاز للمشروع. وان مثل هذه المشاريع الإنسانية تساعد الناس على فهم بعضهم البعض".

كما علق ڨيكتور زوبكوف، رئيس مجلس ادرة شركة جازبروم، قائلًا: "جازبروم هي واحدة من أكثر الشركات ذات التوجه الاجتماعي في العالم الداعمة دوما لرياضات الأطفال، واليوم يأتي وفود من 211 بلد و منطقة للمشاركة في هذا الحدث الذي توسع جغرافيا 26 مرة بالمقارنة بعام 2013 الذي أطلقنا فيه برنامج كرة القدم من أجل الصداقة لأول مرة. على مدار الخمسة أعوام، شارك اكثر من 4000 طفل في البرنامج ، بينما تجاوز إجمالي عدد الداعمين لبرنامج "كرة القدم من أجل الصداقة" 3 مليون شخص."

أضاف الكساندر الَييف مدير عام الاتحاد الروسي لكرة القدم و سكرتير عام الاتحاد: "من دواعي سروري أن أشارك في الفعاليات النهائية لكرة للموسم السادس من كرة القدم من اجل الصداقة، وهو لشيء عظيم وجود مشروع يوحد الأطفال من مختلف أنحاء العالم، ومن المدهش أنه أثناء الثلاثة أيام في المعسكر كون الأطفال صداقات مع غيرهم من الأطفال أظهروا هذا أثناء اللعب."

كما عبر إيكر كاسياس، لاعب كرة قدم أسباني، حارس مرمى، كابتن الفريق البرتغالي، عن سروره البالغ بالمشاركين قائلًا: "مسرور بالوجوه السعيدة من جميع انحاء العالم في المنتدى الدولي لكرة القدم من أجل الصداقة وأود ان أعرب عن امتناني لدعوتي إلى هذا الحدث الاستثنائي لأن الأساسين اللذين بنى عليهما البرنامج؛ الصداقة وكرة القدم، هما الأهم في حياتي. آمل أن تفتح كرة القدم لكم الأبواب ليس فقط للرياضة ولكن الى أي مجال اخر في حياتكم.

يذكر أن برنامج "كرة القدم من أجل الصداقة" تم إطلاقه من قبل شركة غازبروم في عام 2013، و يجمع المشروع بين الفتيان والفتيات من ذوي الجنسيات والقدرات البدنية المختلفة. ويهدف إلى تطوير كرة القدم للأطفال، وتعزيز احترام الثقافات والجنسيات المختلفة بين الأطفال من مختلف البلدان.

مصر و210 دولة ومنطقة تشارك في الموسم السادس للمنتدى الدولي لكرة القدم من أجل الصداقة للأطفال
مصر و210 دولة ومنطقة تشارك في الموسم السادس للمنتدى الدولي لكرة القدم من أجل الصداقة للأطفال
مصر و210 دولة ومنطقة تشارك في الموسم السادس للمنتدى الدولي لكرة القدم من أجل الصداقة للأطفال

إرسل لصديق

ads

تصويت

من يستحق الفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم هذا العام؟

من يستحق الفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم هذا العام؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر