اخر الأخبار

اقتصاد

بروتوكول تعاون بين الهيئة المصرية للشراء الموحد وغرفة التجارة النمساوية أدفانتج أوستريا

الخميس 20/يناير/2022 - 02:37 م
صدى العرب
طباعة
أشرف كاره
الإعلان عن المعرض والمنتدي الطبي الإفريقي الأول الذي يعقد في أوائل يونيو تحت رعاية الرئيس السيسي

مصر مركزاً للتجارة والخدمات في مجال الرعاية الصحية لإفريقيا


في إطار تنظيم معرض ومنتدى "صحة إفريقيا "Africa Health ExCon"، قام كل من الدكتور عمر عبد العزيز، مدير المكتب الفني لهيئة الشراء الموحد، والسيد جورج كرن، المستشار التجاري ورئيس أدفانتج أوستريا (غرفة التجارة النمساوية) بروتوكول تعاون يهدف إلى تعزيز العلاقات التجارية بين الجانبين وتبادل الخبرات في مجال الأعمال والاستثمارات في قطاع الرعاية الصحية والصناعات التي تشملها. كما شهد المؤتمر توقيع شركة ميدال مع هيئة الشراء الموحد عقد رعاية الشركة للمنتدى.
وذلك بحضور كل من اللواء الدكتور بهاء الدين زيدان، رئيس هيئة الشراء الموحد، والدكتور جورج شتيلفريد، سفير النمسا بمصر، والدكتور حسام عبد الغفار، أمين عام المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية والمتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان، والدكتور تامر الشحات، المدير الإقليمي لشركة ميدال الشرق الأوسط، والدكتور عادل عدوي، وزير الصحة الأسبق، والدكتور أسامة عبد النصير، أستاذ الأنف والأذن والحنجرة بجامعة القاهرة.
وأعرب اللواء طبيب بهاء الدين زيدان، رئيس هيئة الشراء الموحد، عن سعادته بقيمة الروابط المصرية النمساوية والتي تعد نهجاً متّسقاً يسعى إلى إقامة علاقات وروابط إقليمية ودولية لتحقيق منافع وأهداف مشتركة في مجال أنظمة الرعاية الصحية والصناعات المرتبطة بها وفتح آفاق واسعة لتعزيز العلاقات التجارية ودعم فرص الاستثمار الأجنبي الذي يخلق فرصاً للعمل ونقل المعرفة المتخصصة إلى قطاع الرعاية الصحية.
وأكد الدكتور جورج شتيلفريد، سفير النمسا بمصر، أن الشركات النمساوية تلتزم بالمساهمة في القطاع الطبي والصيدلاني في الدول الإفريقية بما في ذلك مصر. وهي مستعدة للتعاون مع الشركات المصرية بعد تقييم فرص الاستثمار المحتملة، مضيفاً أن مؤتمر ومعرض Africa Health ExCon سيكون علامة فارقة في جذب المزيد من الاستثمارات من النمسا وجميع دول أوروبا إلى مصر وإفريقيا".
ومن جانبه، أشار جورج كرن، المستشار التجاري ورئيس أدفانتج أوستريا (غرفة التجار ة النمساوية)، إلى أهمية التعاون مع الجانب المصري، مؤكداً أننا في الغرفة النمساوية متحمسون لتوقيع مذكرة تفاهم بين هيئة الشراء الموحد (UPA) وأدفانتج أوستريا. 
وأضاف كرين أنا متفائل جدًا بأن اتفاقية التعاون هذه ستزيد من التعاون بين بلدينا في القطاع الطبي والصيدلاني. وسنقوم بالترويج لـ Africa Health ExCon في النمسا ونأمل أن تجتذب النسخة الأولى من هذا الحدث العديد من الشركات النمساوية. ويسعدنا بشكل خاص أن ميدال، إحدى الشركات النمساوية الرائدة في قطاع الرعاية الصحية".
وأعلن مدير المكتب الفني لهيئة الشراء الموحد د. عمر عبد العزيز، خلال مؤتمر توقيع البروتوكول بين الجانبين المصري والنمساوي، عن إطلاق المعرض والمنتدى الطبي الإفريقي الأول صحة إفريقيا "Africa Health ExCon" والذي تنظمه هيئة الشراء الموحد بالتعاون مع الشركة الدولية للمؤتمرات والمعارض اتساقاً مع ما تقوم به الحكومة المصرية في ملف الرعاية الصحية، لافتاً إلى أن هذا المنتدى السنوي من أهدافه ربط أنظمة الرعاية الصحية بالدول الإفريقية تحت مظلة واحد، وضمان وصول التكنولوجيا الحديثة في المجالات الطبية للدول الإفريقية.
وأوضح أن المنتدى سيوفر لمسئولي الرعاية الصحية في الدول الإفريقية التواصل الفعّال بين رواد ومسئولي الرعاية الصحية بالدول الإفريقية والشركات العالمية.
وهنأ الدكتور حسام عبد الغفار، أمين عام المستشفيات الجامعية والمتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، هيئة الشراء الموحد والغرفة النمساوية أدفانتج أوستريا على توقيع بروتوكول التعاون في مجال الرعاية الصحية بين البلدين، مؤكداً أن مصر تفتح ذراعيها للجميع من خلال التسهيلات التي تقدمها للمستثمرين طبقاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يشجع الاستثمارات والمستثمرين وإقامة المشروعات وإزالة أية عقبات تحد قدراتهم في مجالات الرعاية الصحية.
وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة إننا نسعى جميعاً لتأمين حياة صحية أفضل لكل المواطنين للنهوض بصحتهم من خلال المبادرات الرئاسية، ومنها مبادرة المسح السمعي والتعاون مع هيئة الشراء الموحد في إتاحة الحلول السمعية لضعاف السمع في مصر.
وأكد على دعم مصر للدول الإفريقية بشكل غير محدود وأن مصر تعد مركزاً للتجارة والخدمات في مجال الرعاية الصحية، وبخاصة في إفريقيا ومن خلال تنظيم الهيئة المصرية للشراء الموحد لمنتدى ومعرض الصحة الإفريقي تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.
ومن جهته، أشاد تامر الشحات، المدير الإقليمي لشركة ميدال الشرق الأوسط، بأهمية التعاون الموقع مع الجانب المصري والنمساوي، مشيراً إلى التزام شركة ميدال في تقديم ودعم المشروعات التي تخدم ضعاف السمع وزارعي القوقعة. 
وأوضح أن ميدال تعد من الشركات الرائدة في صناعة الحلول السمعية المبتكرة لعلاج مختلف أنواع ضعف السمع وتتمثل مهمتها في التغلب على ضعف السمع باعتباره عائقاً أمام التواصل وتوفير أفضل جودة حياة لمستخدمي حلولها السمعية من خلال التعاون مع منظومات الصحة والتعليم والمستشفيات المختلفة في أنحاء الجمهورية، بالإضافة إلى تقديم برامج وحملات التوعية المجتمعية.
وأشاد بأهمية التعاون مع الهيئة المصرية للشراء الموحد وأن شركة ميدال تتشرف بالتواجد في المعرض والمؤتمر الطبي الإفريقي الأول Africa Health ExCon كأحد الرعاة الرئيسيين والذي سيقام في الفترة من 5 إلى 7 يونيو ٢٠٢٢ بمركز مصر للمعارض والمؤتمرات الدولية. وفى إطار التعاون العلمي أثناء فترة المؤتمر، فستقوم شركة ميدال بدعم وتنسيق الأنشطة العلمية الخاصة بزراعة القوقعة مع اللجنة العلمية.
بينما قال الدكتور أسامة عبد النصير، أستاذ الأنف والأذن والحنجرة أنه سيعقد على هامش المعرض ومنتدى صحة إفريقيا "Africa Health ExCon" مؤتمراً طبياً لعدة أيام يناقش كافة فروع الطب؛ منها يومين لمناقشة مواضيع مختلفة عن أمراض الأنف والأذن والحنجرة بوجود أطباء أفارقة وحضور ما لا يقل عن 30 عالم وجراح في نفس التخصص. وستناقش إحدى الجلسات ضعف السمع والحلول المتعلقة بالجراحات المختلفة واستخدام السماعات وزراعة القوقعة والفرص التي يجب أن يتم التعاون بشأنها بوجود ممثل منظمة الصحة العالمية.

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟
ads
ads

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر