اخر الأخبار

الشارع السياسي

حزب الجيل يرفض قرار المحكمة الإسرائيلية بالسماح للجماعات اليهودية المتطرفة بأداء الصلوات في باحات المسجد الأقصى

الأربعاء 13/أكتوبر/2021 - 06:51 م
صدى العرب
طباعة
محمد فتحي
رفض المكتب السياسى لحزب الجيل الديمقراطى، فى إجتماعه ، برئاسة ناجى الشهابي رئيس الحزب والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية ، قرار إحدى المحاكم الإسرائيلية بالسماح للجماعات اليهودية المتطرفة بأداء الصلوات فى باحات المسجد الأقصى وأشار إلى أن هذا الحكم يدخل ضمن خطط حكومة الاحتلال الإسرائيلي لتهويد القدس.


 وأكد الجيل فى بيانه، أن هذا القرار ليس له أي سند قانوني أو شرعي ، ويمثل انتهاكاً خطيراً للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة بشأن الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس وأعتبر  بيان الجيل هذا القرار  تعدياً جديدا على المسجد الأقصى واعتداءً على حرية العبادة فيه باعتباره مسجداً خاصاً بالمسلمين .


وأكد ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية رفضه لقرار المحكمة الإسرائيلية بالسماح المتطرفين اليهود بالصلاة فى باحات المسجد الأقصى وأعتبر هذا القرار  خطوة جديدة في إطار خطط حكومة الاحتلال الإسرائيلي لتهويد مدينة القدس العربية .


وطالب ناجى الشهابي ، منظمة الأمم المتحدة ، ومجلس الأمن الدولي ، باتخاذ كل ما يلزم من تدابير وإجراءات لوقف هذا القرار المخالف للقرارات الدولية والذى يزيد من غضب المسلمين فى كل بلاد العالم وليس فى فلسطين وحدها ويؤجج مشاعرهم.


 ودعا ناجى الشهابي، رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب، المجتمع الدولى إلى وقف خطط حكومة الاحتلال الإسرائيلي التي تستهدف المساس بالواقع التاريخي والقانوني لمدينة القدس بهدف إجراء تغييرات جغرافية وديموجرافية على مدينة القدس المحتلة .


كما طالب ناجى الشهابي منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" بإدانة هذا القرار الذى يتعارض ويصطدم بقرارها "اليونسكو" الصادر في 2 مايو 2017 م ، الذي ربط القدس المحتلة بالمسلمين والمسيحيين، ويصطدم أيضا بقرار المجلس التنفيذي لمنظمة اليونسكو الصادر في أكتوبر 2016 م، وأكد فيه أن المسجد الأقصى مكان عبادة خاص بالمسلمين ولا علاقة دينية لليهود به .


 ودعا ناجى الشهابي ، رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية، الدول العربية التى سارعت فى الآونة الأخيرة بالتطبيع مع حكومة الاحتلال الإسرائيلي وافتتاح سفارات لها فى عواصم تلك البلاد العربية إلى وقف كل مظاهر التطبيع مع إسرائيل ومطالبتها بإحترام القرارات الدولية التى أكدت أن المسجد الأقصى مكان عبادة خاص بالمسلمين فقط .

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟
ads

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر