رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
ياسر هاشم
ads
اخر الأخبار
بقلم: أحمد اسماعيل

بقلم: أحمد اسماعيل

جزر "العهر الفكرى".. وحكاية نادى "أولاد الذوات"

الأحد 23/أغسطس/2020 - 04:40 م
طباعة
أن لا تملك شجاعة المواجهة، وتكون كما "العاهرات" على نواصي "الشوراع الحمراء، و تلاسن ب"الكلام" على الشرفاء، دون ذكر أسماء ب"تلميحات وقحة"، وتبدو كما "الهلفوت" الذى "يمصمص القصب" على "أعتاب النميمة"، وتعتقد ب"خيالك المريض" إنك "بطلا" في حين إنك لا تجروء على ذكر أسم النادى الذى تتناول أوضاعه، رغم بعدك عنه قارات، فأنت لست "بطلا" بل "جبان" من زمن "العهر الفكرى"،  وتبدو كما "القنفذ" الذى يختبئ خلف "الكلمات المائعة" في "العلن"، بينما تمشي بشجاعة في "الماسنجر" وتتحدث عن "الشرفاء" ب"السب" و"القذف".
وتحتفظ "صدى العرب" بنسخة من جرائمك على "الشات"، ويملكون أصحابها مقضاتك، في نادى سبورتنج، خاصة وأنك لا تملك مستند واحد تثبت به صحة كلامك، الذى تدعيه خلف "قطبان الخوف" في "جزر الهبل".
سبق وأن انتقد "صدى العرب" أكثر من مرة مجلس سبورتنج برئاسة أحمد وردة ووصفه ب"الأكثر فاشلا" في تاريخ النادى بالأسانيد والبراهين،  وبصورة علانية، فهذا من "صميم عملنا الإعلامي" انتقاد " السلبيات"، دون تجريح أو النيل من سمعة أحد.
ولكن أن يصل بك الأمر أيها ياصاحب "جزر العهر الفكرى" علي "الفيسبوك" أن تشبه "سيدة شريفة" ب"حيوان" وأن تطعنها في سمعتها المالية، دون أن تجروء على ذكر أسمها، فأنت بلا شك منقوص "الرجولة" و"الكرامة".
"الجبناء" لا يصنعون التغيير، وإذا كنت ترى أن مجلس سبورتنج "فاشل"، فعليك انتقاده بصورة علانية، وكذلك أى شخصية قيادية في النادى، لكن أن تطعن "الكرامة" و"الشرف" و"السمعة" خلف ستائر "الكلمات المائعة" و"الاستعارات المكنية" فهذا يعني إنك "جبانا" بتقدير إمتياز.
وأتحدك نيابة عن "الشرفاء" الذين لجأوا ل"صدى العرب" بسبب "أسلوبك الرخيص" أن تتحدث عنهم بصورة علانية، والخيار لك أن تستمر "جبانا" أو تثبت إنك على حق بصورة علانية.
وهذه الرسالة الأولى، وليست الأخيرة..وقد أعذر من أنذر ياصاحب "جزر الملاسنة القذرة".

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟

ما هي أسباب زيادة الجرائم في المجتمع؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر