اخر الأخبار
هاني سالم

هاني سالم

مصر دولة مؤسسات وفي قلب كل مصري

الجمعة 14/أغسطس/2020 - 12:33 ص
طباعة

وسط إجراءات إحترازيه وتأمين رجال القوات المسلحة والشرطه المدنيه ، إستكمل المصريون مؤسساتهم الدستوريه بكل نجاح ، فمصر في قلوب المصريين ، وبرغم الظروف الإستثنائيه التي عقدت فيها هذه الإنتخابات ، أكد الشعب المصري العظيم وعيه الوطني والسياسي وحرصه الشديد علي إستكمال مؤسسات الدولة ، والحفاظ على دولتهم ، وفشلت دعوات ونداءات جماعة الإخوان الإرهابية فشل ذريع . فلقد ضرب المصريين أروع الأمثله في رفضهم للدعوات المشبوهه لجماعة الإرهاب والضلال بمقاطعة الإنتخابات ، وأثبتوا أن مصر بقيادة زعيمها الرئيس عبدالفتاح السيسي تتجه وبكل قوه نحو بناء دوله مدنيه حديثه وديمقراطيه . جرت الإنتخابات في أجواء ديمقراطية لا يعكر صفوها أي شيء أو أي مشكله وتعكس حالة الإستقرار والأمن والأمان الذي تشهده مصر ومدي الإنجاز الذي حققته الدوله المصريه في إجراء الانتخابات ، فإجراء الإنتخابات في موعدها رغم جائحة كورونا وفي ظل التوترات الإقليمية وفي المنطقه وعدم تأجيلها رساله واضحه للعالم أن مصر مستقره سياسياً وأمنياً وإقتصادياً وتمضي نحو الرخاء والبناء والمستقبل المشرق .
 نجاح إنتخابات مجلس الشيوخ 2020 دليل قاطع ودامغ علي نجاح الدوله المصريه في بناء مؤسساتها وتعزيز قدراتها في إتمام المسيره نحو مستقبل أفضل للشعب المصري في ظل القياده السياسيه الحكيمه والرشيده والواعيه وصاحبة الرؤيه المستقبليه لوضع مصر في مكانتها التي تليق بها والتي تستحقها بجداره بين الأمم إقليمياً وإفريقياً ودولياً .
ويعد أيضاً هذا النجاح إنتصاراً للدوله المصريه علي قوي الشر والضلال وجميع التنظيمات التي خرجت من رحم جماعة الإخوان المارقه ، التي حاول أعضائها وإعلامها الكاذب وكتائبها الإلكترونيه التشكيك في أهمية وجدوي مجلس الشيوخ ، وأطلقوا الدعوات للمقاطعه الإنتخابية .
ورد المصريين عليهم بقوه وحسم وبالمشاركه حتي لو كان إقبال الناخبين ليس بحجم إنتخابات مجلس النواب فهذا أمر طبيعي . فمجلس الشيوخ يعاون مجلس النواب في سن التشريعات والقوانين ، كما أنه يساعد ويعاون القياده السياسيه في إتخاذ القرارات المصيريه والهامه وهو بيت الحكمه ويناقش إقتراحات تعديل ماده أو أكثر من مواد الدستور ، ويقر معاهدات الصلح والتحالف وجميع المعاهدات الدولية التي تتعلق بحقوق السياده ، ويناقش مشروعات القوانين المكمله للدستور التي تحال إليه من رئيس الجمهورية .
نزول المصريين للإدلاء بأصواتهم وممارسة حقهم الإنتخابي والدستوري والمشاركه في التصويت رساله للعالم أجمع بأن المصريون يقفون صفاً واحداً للحفاظ علي وطنهم والدفاع عنه ، فكان هناك من يشكك في وعي المصريين ، ولكن ما تم علي أرض الواقع أثبت عكس ذلك تماماً ، وتأكيد علي أن مصر العريقه دولة مؤسسات وفي قلب كل مصري حريص على مصلحة وطنه ، فمصلحة الوطن فوق كل اعتبار .
لقد أثبت الشعب المصري مدي الوعي الوطني والسياسي لديه وتمسكه بممارسة حقه الدستوري والإدلاء بصوته ، وإلتزامهم بحزمة الإجراءات التي إتخذتها الدوله ، فممارسة المصريين لحقهم الإنتخابي يعكس حالة الإستقرار السياسي الذي تشهده مصر  ، المصريون قادرون على تخطي التحديات والصعاب ويثبتون دوماً بأنهم علي قدر كبير من المسؤولية والوطنيه والوعي وحبهم وعشقهم لوطنهم ، والدوله المصريه كانت عازمه كل العزم على إستكمال الإستحقاقات الدستوريه لمواصلة رحلة البناء والإنجاز .
 هنيئاً لمصر وللمصريين الغرفه التشريعيه الثانيه ، والمشهد الإنتخابي أكبر رساله على أن مصر دوله قويه وذات ثقل إقليمي ودولي . الدوله المصريه أثبتت للعالم أجمع أنها دولة مؤسسات وإدلاء المصريين بأصواتهم وممارستهم لحقهم الإنتخابي هو أعلي درجات ممارسة الديمقراطية ، فممارسة الديمقراطية لها دور كبير في بناء وتقدم ورقي الأمم والشعوب .

كل الشكر والتقدير والاحترام لكل من ساهم في نجاح هذا العرس الديمقراطي وتأمين هذه العمليه الإنتخابية ، من جميع مؤسسات الدولة ، من جيش وشرطة ووزارة صحه وعدل وقضاء والهيئه الوطنيه للإنتخابات .

ودائماً وأبدا تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر

إرسل لصديق

ads

تصويت

بعد فتح الأندية الرياضة وقاعات الأفراح.. هل تتوقع ارتفاع الإصابات بكورونا؟

بعد فتح الأندية الرياضة وقاعات الأفراح.. هل تتوقع ارتفاع الإصابات بكورونا؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر