اخر الأخبار

حوارات

نائب قطاع الموارد البشرية بسكك حديد مصر: من البداية للقيادة.. مراحل تأهيلية جادة لسائق قطار السكة الحديد بمعهد وردان

الإثنين 04/نوفمبر/2019 - 05:24 م
صدى العرب
طباعة
محمود عبدالرحمن
أكد الدكتور محمد حسين، نائب قطاع الموارد البشرية بالسكة الحديد، أن المعهد الفنى لتكنولوجيا السكك الحديد هو أول معهد تدريبى وتأهيلى لقطاع السكة الحديد فى الشرق الأوسط وإفريقيا، مشيرًا إلى أن هناك مختبرات ومعامل وورش عمل مختلفة على أعلى مستوى من التقدم التكنولوجى والتطورى حيث إنها لا تقل كفاءة عن تكنولوجيا الدول المتقدمة.

وقال «حسين» فى حوار خاص لـ«صدي العرب»، إن قطاع السكك الحديد يطبق الآن نظامًا جديدًا يستخدم التكنولوجيا الحديثة فى جميع القطاعات والتدريب وإعادة تأهيل العنصر البشرى، لافتًا إلى أنهم حريصون على تحسين البيئة المحيطة بالعنصر البشرى، والتعامل مع تكنولوجيا السكك الحديد الهدف الرئيسى لإنشاء المعهد.

وأكد «نائب قطاع الموارد البشرية»، بذل المزيد من الجهود داخل القطاع لكافة إداراته للنهوض بالهيئة والارتقاء بالعامل البشرى بها، وتأكيد مفاهيم الكفاءة والانضباط والالتزام.

لافتًا إلى أن المعهد الفنى فوق المتوسط لتكنولوجيا السكك الحديد أنشئ بتوجيه من الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل بهدف تخريج دفعات متميزة من الفنيين القادرين على مواكبة التطور الهائل فى مجال السكك الحديد ويكون لديهم القدرة على التعامل مع أحدث أساليب التكنولوجيا فى هذا المجال، وقد صدر الدكتور وزير التعليم العالى والبحث العلمى القرار رقم 2340 بتاريخ 3/7 بالموافقة على إنشاء المعهد.

وأشار «حسين» إلى أن الدراسة بالمعهد داخلية، ومدتها عامان دراسيان فى تخصصى نظم الإشارات الكهربية، وميكانيكا الوحدات المتحركة، ويتم يمنح الطالب بعد التخرج شهادة دبلوم المعاهد الفنية الصناعية فى التخصص، ويتم تعيين الخريجين بالهيئة القومية لسكك حديد مصر وفقا لضوابطها.

وإلى نص الحوار.

الهيئة تعمل على الارتقاء بالعامل البشرى.. وتأكيد مفاهيم الكفاءة والانضباط والالتزام

■ فى البداية.. حدثنا عن تاريخ إنشاء مركز وردان؟

- أنشئ مركز وردان على مساحة 150 فدانا شمال غرب القاهرة بالقرب من طريق مصر- إسكندرية الصحراوى، بقرية وردان بمحافظة الجيرة، ويرجع إنشاء هذا الكيان إلى نهاية الستينيات وبدأ التدريب به عام 70، لإعداد الكوادر العاملة بسكك حديد مصر، بالإضافة إلى مزرعة ملحقة بالمعهد على مساحة 20 فدانا، دشنا مركزًا مُلحق بمدرسة فى عام 2014 لتدريب جميع العاملين بهيئة السكك الحديد الذين تزيد أعدادهم على 47 ألف عامل، فلم يقتصر رفع الأداء على العاملين بالوظائف الحرجة فقط، بل امتداد للوظائف الإدارية، وهو مركز تدريب وردان الذى اعتمده الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، والذى من شأنه تطوير المعدة، جنبًا إلى جنب مع تعليم جيل جديد على إدارة الهيئة، وخلق كوارد مستقبلية تكون مُلمة بجميع فنيات السكة الحديد، وخضع مركز وردان فى الآونة الأخيرة إلى مرحلة تطوير شامل بكافة أركانها، وذلك بعد توجيهات الفريق المهندس كامل الوزير وزير النقل.

■ ماذا عن المعهد الفنى لتكنولوجيا السكة الحديد؟

- المعهد الفنى لتكنولوجيا السكك الحديد بمنطقة وردان، والمُلحق بمركز تدريب وردان التابع للهيئة القومية لسكك حديد مصر، تم بتوجيه من الفريق المهندس كامل الوزير وزير النقل، وفقا لمناهج قد قدمنها وقمنا بدراستها مع وزارة التعليم العالى، وبخطة دراسية ممنهجة، لقبول خريجى الدبلومات والثانوية العامة وتعليمهم فنيات السكة الحديد، ويتضمن إعاشة كاملة للطالب فى المعهد، بحيث تتوافر لديه الخبرة العلمية فى جميع الأوقات، وتم تخصيص مبنى كامل للمعهد والذى يشمل 12 قاعة دراسية ويشترك مع طلاب المدرسة فى صالات الرسم، وأيضا كافة المعامل الدراسية بجانب مبنى المحاكاة، إضافة إلى مركز وردان المتخصص فى النهوض بأداء الموظفين بالهيئة بالفعل، ويتضمن معامل كمبيوتر وكيمياء وفيزياء وأخرى هندسية لإمداد جميع الطلاب بكل ما يحتاجونه من معلومات وخبرات.

■ ما الهدف من إنشاء المعهد الفنى لتكنولوجيا السكة الحديد؟

- فكرة إنشاء المعهد مطلب قديم للهيئة، وتم تنفيذه بقدوم وزير النقل، من أجل تخريج وتأهيل عنصر بشرى قادر على العمل بالهيئة بكل مهارة ويقظة وعلى أعلى مستوى وكفاءة من التدريب، وإلى تخريج دفعات منضبطة وملتزمة ومتفوقة، وتأهيل كوادر شبابية لتقود الهيئة إلى الأفضل قائم على النظام التكنولوجى الحديث، ويعد معهد تكنولوجيا السكة الحديد هو أول معهد تدريبى وتأهيلى لقطاع السكة الحديد فى الشرق الأوسط وإفريقيا، ومجهز بمختبرات ومعامل وورش عمل مختلفة على أعلى مستوى من التقدم التكنولوجى والتطورى حيث إنها لا يقل كفاءة عن تكنولوجيا الدول المتقدمة.

■ ما رأيكم فى انجازات وزير النقل تجاه مركز تدريب وردان؟

- الحقيقة.. الفريق المهندس كامل الوزير وزير النقل، هو الداعم الرئيسى لمركز وردان حيث شهد المركز تطورا كبيرا وإنجازا غير مسبوق، فمنذ زيارته الأولى للمركز قام بإحياء فكرة افتتاح المعهد الفنى مرة أخرى، فقد درس الفكرة وقرر بدء الدراسة بالمعهد، بهدف تخريج دفعات متميزة من الفنيين القادرين على مواكبة التطور الهائل فى مجال السكك الحديد، ويكون لديهم القدرة على التعامل مع أحدث أساليب التكنولوجيا فى هذا المجال.

■ ما خطتكم القادمة من أجل تطوير المعهد والارتقاء بهيئة السكة الحديد؟

- الخطة القادمة فى المرحلة المستقبلية، هى أن نتوافق مع وزارة التعليم العالى على فتح جميع التخصصات الموجودة، ومن أجل التطوير فنحن نقوم بعمل بروتوكولات تعاون مع الدول المتقدمة فى مجال السكة الحديد مثل ألمانيا وفرنسا، ولذلك فيعد التطوير هو هدفنا الرئيسى من أجل تقديم خدمة أفضل للركاب، ويسير التطوير لدينا فى اتجاهين، الأول هو تطوير المعدة، والثانى تأهيل والارتقاء بأداء العنصر البشرى وتدريبه بحيث يكون مؤهلًا بشكل كامل لقيادة منظومة السكة الحديد، ولذلك نقوم بوفد مهندسينا لجامعة القاهرة من أجل دراسة الماجستير وذلك للارتقاء بالعنصر البشرى، وبالأخص الماجستير فى مجال الأمان والسلامة المهنية.

■ ما الفترة الزمنية للدراسة بالمعهد؟

- مدة الدراسة فى المعهد سنتين، ويمنح الطالب بعد التخرج شهادة دبلوم المعاهد الفنية الصناعية «فوق المتوسط»، وبعد قضاء المدة الدراسية بواقع 4 فصول دراسية، إضافة إلى تيرم خامس فى فصل الصيف، كمحاكاة للتعليم بكليات الهندسة.

■ قبل التخرج.. ما الذى يتم لاختيار قائدى القطارات؟

- يتلقى الطلاب بالمعهد تدريب لمدة 6 أشهر مقسمة إلى 3 أشهر عملى و3 أشهر نظرى، على نماذج المحاكاة، وكذلك التشغيل وكهربة الإشارات ونظام التحكم والاتصالات والحاسب الآلى وإشارات لوحات المفاتيح، وفى حالة رسوب المتدرب المستجد فى الامتحان مرتين، يتم فصله تمامًا.

■ ماذا عن بعد التخرج.. لاختيار قائدى القطارات؟

- المتدرب الناجح يتم تشغيله كمساعد قائد قطار لفترة بينية تتجاوز 12 عاما، فيحصل خلالها على دورات لرفع الكفاءة كل عامين، وبعد إمضاء الـ12 عاما كمساعد قائد قطار يحصل على دورة تشغيل أعلى لتأهيله بعد اجتيازها للعمل كقائد قطار.

■ ما سبب استغراق كل تلك المدة من التأهيل لمساعد القطار؟

- من أجل اكتساب الخبرة للتعامل مع جميع أنواع الجرارات والعمل على جميع خطوط الهيئة، إضافة إلى حفظ جميع اللوائح العمل بمهنة قائد قطار بالهيئة التى تضم 700 بند، حيث يتم تعيينه مساعد قائد قطار لمدة 12 عامًا تحت إشراف قائد القطار، الذى يعتبر معلمه الأول، وبعد مرور 12 عامًا من الخدمة، يخضع لدورة ترقى، ولابد من اجتيازها بنسبة لا تقل عن 75%.

■ هل ينظم المركز دورات تنشيطية وتدريبية للسائقين والعاملين بالسكة الحديد؟

- نعم بالفعل، فالمركز يقوم بعمل دورات تنشيطية لجميع العاملين بالسكة الحديد، فالسائقون بالهيئة يتم تدربهم على المحاكى وسلامة التشغيل، وتنفيذ معانى علامات التشغيل وواجباته، مثل السيمافورات الحمراء والصفراء والخضراء، وكذلك طرق التعامل مع عمال التحويلات والمزلقانات وغيرهم، فضلا على التأهيل النفسى لهم.

■ «التعامل مع تكنولوجيا السكة الحديد هدفنا الأساسى».. ما تعليكم على ذلك؟

- بالتأكيد.. فكل ما نقوم به من تطوير بالنسبة للعملية التعليمية والتدريبية فهو من أجل التعامل مع التكنولوجيا الحديثة، وذلك بهدف تخريج دفعات متميزة من الفنيين القادرين على مواكبة التطور الهائل فى مجال السكك الحديد، ويكون لديهم القدرة على التعامل مع أحدث أساليب التكنولوجيا فى هذا المجال.

■ فى النهاية.. ما الرسالة التى تود أن توجهها للعاملين بهيئة سكك حديد مصر؟

- أقول لهم قدموا ما بجهدكم بإخلاص وانضباط وحب للعمل للنهوض بالهيئة والارتقاء بها.

إرسل لصديق

ads

تصويت

هل سينجح حسام البدري فى القيادة الفنية للمنتخب؟

هل سينجح حسام البدري فى القيادة الفنية للمنتخب؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر