اخر الأخبار

الشارع السياسي

اتحاد المرأة لتحالف الأحزاب: حروب الجيل الرابع أخطر من الأسلحة النووية

الثلاثاء 17/سبتمبر/2019 - 06:14 م
صدى العرب
طباعة
نجلاء النعماني


شددت مها الوكيل الباحثة بمركز الدراسات السياسية وعضو اتحاد المرأة لتحالف الأحزاب المصرية ، على أهمية الدور الإعلامى فى التصدى للشائعات والأكاذيب التى يروجها اعداء الدولة المصرية عبر مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة والسوشيال ميديا بشكل عام، مشددة على أن مثل هذه الترهات التى تطال مؤسسات الدولة المصرية هدفها التدمير والخراب وبث روح الفتنة وتفتيت النسيج المصرى الموحد، وتابع:"وهذه هى حروب الجيل الرابع والخامس  التى بدأت منذ سنوات".


واضافت عضو اتحاد المرأة لتحالف الأحزاب المصرية قائلة:"التكنولوجيا والعالم الرقمى أصبح جزء أساسى من حياة البشر، وعليه فأن استخدام الإنسان للهواتف الذكية ومواقع التواصل الاجتماعى شئ لا يستطيع الإنسان الابتعاد عنه بأى حال من الأحوال، تماماً مثل الشركات التى تستخدم الشبكات الرقمية والدول التى تعتمد الآن وبشكل اساسى هذه التكنولوجيا ".

 ولفتت "الوكيل"، إلى أن اعداء الوطن يستخدمون مواقع التواصل والسوشيال ميديا، من أجل ترويج الشائعات والأكاذيب، وهذه آلية من آليات حروب الجيل الرابع والخامس وتعد اخطر من الأسلحة النووية، نظراً لعدم علم البعض بحقيقة هذا النوع من الحروب، يعمل رواد مواقع التواصل الاجتماعى على إعادة نشر البوستات والتغريدات التى تنال من الدولة المصرية ومؤسساتها.

وأردفت :" ومن هنا يقع على الإعلام دور كبير فى توعية المواطنين وتفنيد الشائعات التى يروجها اعداء الوطن، حتى لا يكون الشعب المصرى فريسة سهلة لأسلحة حروب الجيل الرابع والخامس التى تتخذ من "العالم الافتراضى"، ساحات لها.

وختمت الوكيل قائلا"من وقت ليس بالبعيد ولكنها اصبحت الان هي المنفذ لاعداء الوطن للاسف، متمثله في اشاعات واكاذيب تترد علي وسائل السوشيال ميديا  بكل انواعها متباهين اصحابها بانهم يكتبون ويشيرون بكل جرأة وثقه مبالغ فيها لدرجه تصديق انفسهم لها،،، ومن واجبنا نحن الاعلامين ان نحلل كل اشاعه ومقوله قيلت في الفتره الاخيره وتوضيح وتاكيد الصدق من الافتراء والكذب لهذا الشعب.

إرسل لصديق

ads

تصويت

هل سينجح حسام البدري فى القيادة الفنية للمنتخب؟

هل سينجح حسام البدري فى القيادة الفنية للمنتخب؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر