صدي العرب
اخر الأخبار
نعيم الجمل

نعيم الجمل

الرياضة للجميع

الأحد 01/أكتوبر/2017 - 05:48 م
طباعة


الظروف التى تمر بها مصر فى الوقت الراهن تشبة لحد كبير حال مصر عقب هزيمة 1967م من حيث تهديد الامن القومى و انكماش الاقتصاد و عائدات السياحة و انخفاض فى احتياطى النقد الاجنبى .


و يعلمنا التاريخ بان مصر خرجت من هذة الازمة بتكاتف شعبها فاستعادت ارضها المحتلة بفضل سواعد و عقل مصرى استخدم ماكينات الرى فى هدم خط بارليف , و انتعش اقتصادها بعقول مصرية اهتمت بالجودة و استخدام التكنولوجيا الحديثة .


وهنا تظهر اهمية التعليم وتطوير العنصر البشرى لمواجهة مشاكلنا المعاصرة و عبور الازمات الحالية .
واذا كانت امكانيات الدولة فى الوقت الراهن لا تتحمل اطلاق مبادرة لتطوير العنصر البشرى بشكل كامل , فعلينا البداية الان بالحد الادنى الذى يضمن حماية بلادنا مصر بسواعد و عقول مصرية بالامكانيات المتاحه .
و البداية السليمة و الصحيحة بالعنصر البشرى هى الاهتمام بالتربية البدنية و الرياضية ( الرياضة للجميع ) .


فقديما استخدمت الالعاب الرياضية فى تحسين القدرة البدنية و المهارات الجسمانية و العقلية بهدف تطوير العنصر البشرى, فقد عثر فى كهوف لاسكو بفرنسا على لوحات حجرية ترجع الى اكثر من سبعة عشر الف سنة تشير الى ممارسة المباريات الرياضية فى العصور الحجرية لتنمية مهارات الصيد وحماية القبائل .

ووثق الفراعنة على لوحات جدارية اهتمامهم بالرياضة خاصة المصارعة و الرماية بالرمح و التى ساعدت الحكام فى تدريب المحاربين الماهرين , وكذا التاريخ اليونانى يؤكد على اهتمام اليونانيين بتنظيم العديد من المسابقات الرياضية المستوحاة من متطلبات الحياة اليومية مثل العدو و الرماية و القفز و السباحة ورياضة الخيل , كما اظهرت الدراسات الطبية الحديثة خاصا فى بريطانيا فوائد ممارسة الرياضة البدنية لعلاج بعض الامراض العضوية و النفسية .
و التربية البدنية و الرياضة تعمل على تربية الفرد وتكيفة جسمانيا و عقليا و وجدانيا مع المجتمع المحيط به , و تساعد على جعل حياة الانسان ملائمة لمتطلبات العصر , خاصا و انها تعلم الفرد التحمل و الصبر واحترام المنافس و الثقة فى النفس بالاضافة لدورها الكبير فى تهذيب النفس .و هذا ماأكدته منظمة اليونسكو فى تعريفها للتربية البدنية بانة" تربية الانسان عن طريق النشاط البدنى واكسابة العادات و السلوكيات الصالحة .


لذلك فالبداية من التربية البدنية لانها ماسه لكافة مناحل الحياة من توفير يد عاملة تتميز بصحة بدنية عالية و شباب اصحاء يدافعون عن حرية بلادهم و يبنون حضارتها بمهارتهم العقلية و رفعة مكانتها باخلاقهم المهذبه.


و تتوافر فى بلادنا مقومات التربية البدنية و الرياضية المادية المتمثله فى الملاعب بالمدارس و الاندية و كذا مراكز الشباب فى جميع القرى و المحافظات .

كل مانحتاجة هو التدريب الصحيح من خلال توظيف الخبرات الرياضية -التى و الحمد لله متوفرة فى ابناء مصر وبمستوى عالمى وتكاتفها مع العلم و المنهج الاكاديمىوهو ايضا متوفرة فى جامعاتنا وكليات التربية و التربية الرياضيةفلا ينقصنا الا العزيمة .

إرسل لصديق

ads

تصويت

هل تتوقع هبوط الدولار إلى 14 جنيها مطلع العام المقبل؟

هل تتوقع هبوط الدولار إلى 14 جنيها مطلع العام المقبل؟
ads

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

ads
ads
ads