اخر الأخبار

حوادث وقضايا

الزوجة وعشيقها وراء قتله.. كشف غموض العثور علي جثة عامل طافية بترعة في كفر الشيخ

الخميس 09/يوليو/2020 - 10:55 ص
صدى العرب
طباعة
كتب:وسام امين
بطلة هذه القضية فى لحظة شيطانية خلعت برقع الحياء وقررت بمساعدة عشيقها أن تتخلص من زوجها بعد أن رأت فيه قلة الحيلة وعدم الإحساس بنفسها معه بعد أن زيّن الشيطان لها كل ما تهواه مع عشيقها لتتفق معه علي قتله باللجؤ لحيلة شيطانية لابعاد الشبهات عنهما، حيث قررا الإستعانة بخطة شيطانية تنفذ الزوجة والعشيق الجريمة بكل إحترافية، ليتخلصوا من الزوج ويخلوا لهما الطريق، ولكن فجأة تبدلت الاحوال وقُتل الزوج وحُبست الزوجة وعشيقها بعد تدبير وتخطيط للجريمة ليخلوا لهما الجو، ولكن مباحث كفر الشيخ كشفت المستور.

جريمة قتل بشعة شهدتها قرية الصالحية التابعة لمركز سيدي سالم بكفر الشيخ، عندما عثر الأهالي على جثة عامل نظافة بمستشفى سيدي سالم المركزي في كفر الشيخ، طافية علي مياه ترعة مجاورة لغرفة ري مطور بقرية الجمايلة التابعة لمركز دسوق، ووجود شبهة جنائية حول وفاته، تبين أن وراء الواقعة زوجته وعشيقها، حيث قررا التخلص منه ليخلوا لهما الجو، فأتما خطتهما الشيطانية، وسلطا أنظارهما على زوجها المسكين الذى لم يتوقع منها غدراً.. 

بدأت الجريمة تنكشف خيوطها بعد بلاغ تلقاه العميد سعد سليط مأمور مركز دسوق، من الأهالى بالعثور على جثة طافية بترعة مجاورة لغرفة ري مطور بناحية قرية الجمايلة التابعة لدائرة المركز، ووجود شبهة جنائية حول وفاته.
 
وأخطر اللواء هيثم عطا مدير المباحث الجنائية بالمديرية، وأمر اللواء محمود حسن مدير أمن كفر الشيخ، بسرعة الأنتقال الى مكان البلاغ وكشف غموض الواقعة وأسباب حدوثها.
 
على الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي، برئاسة العقيد أحمد سكران رئيس فرع البحث الجنائي لغرب كفر الشيخ، ضم ضباط مباحث مركز دسوق لكشف ملابسات الجريمة.
 
بالانتقال والفحص تبين قيام مزارع بالمرور صدفة أمام ترعة مجاورة لغرفة الري المطور، حيث شاهد جثة تطفو فوق مسطح مياه الترعة، فاستغاث بالمارة الذين تجمعوا وشاهدوا الجثة، وتبين أنها لذكر يشتبه أنه في العقد الرابع من عمره، شبه عاريًا ولم يرتدي سوى سروالًا داخليًا فقط.

بالمعاينة تبين أن الجثة بها انتفاخ، ومتغيرة الملامح، ووجود بطاقة التأمين الصحي الخاصة بصاحبها، وتبين أنها للمدعو "فتحي.أ.م.إ.ع"، 44 سنة، عامل نظافة بمستشفى سيدي سالم المركزي، ومقيم بقرية الصالحات، التابعة لمركز سيدي سالم، تم التعرف عليه بمعرفة شقيقه، وزوج شقيقته.

تم وضع خطة بحث أهم بنودها، فحص خلافات المجني عليه التى ترتقي لارتكاب الجريمة، والمترددين على محل الحادث، ومنطقة وقوعها، وصولًا لشهود رؤية وتجنيد عدد من المصادر السرية الموثوق بها.
 
ومن خلال تنفيذ بنود تلك الخطة تبين أن وراء ارتكاب الجريمة كلا من الزوجة وتدعي"ف.م.أ"، 35 سنة، ربة منزل، ومقيمة بقرية الصالحات التابعة لدائرة مركز سيدي سالم، وأحد الأشخاص ويدعي "خ.ا"، لوجود علاقة عاطفية بينهما.
 
كشفت تحريات فريق البحث أن المتهمين اتفقا فيما بينهما علي التخلص من الزوج المخدوع حتي يخلو لهما الجو ويتفرغان لبعضهما دون أن يعكر المجني عليه صفو حياتهما حتي يستطيعان اتمام علاقتهما غير المشروعة.

تمكن رجال المباحث من القبض علي المتهمين، وبمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات، اعترفا بارتكابهما الواقعة، نظرا لارتباطهما بعلاقة غير شرعية، وقررا التخلص من المجني عليه، حتي يخلوا لهما الجو.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة التي باشرت التحقيق.

إرسل لصديق

ads

تصويت

هل توافق علي زيادة أسعار تذاكر القطارات بعد تحسن الخدمة؟

هل توافق علي زيادة أسعار تذاكر القطارات بعد تحسن الخدمة؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر