صدي العرب
اخر الأخبار

حوارات

نقابة الأطباء البيطريين بالأسكندرية: منعنا من العمل في مجالنا يمثل عبث بصحة الإنسان والثروة الحيوانية

الثلاثاء 13/يونيو/2017 - 06:49 م
صدى العرب
طباعة
حوار: سوزان جعفر

نقيب البيطريين بالأسكندرية: تواجد الأدوية البيطرية بالصيدليات البشرية احتكار لمصالح خاصة


قال الدكتور سامي أبو العطا ، نقيب الأطباء البيطريين بالاسكندرية ، فيما يخص مشروع قانون مزاولة مهنة الصيدلة المعروض للمناقشة حاليا  بلجنة الصحة بمجلس النواب

ترفض نقابة الاطباء البيطريين بالاسكندرية مشروع قانون مزاولة مهنة الصيدلة المطروح حاليا للنقاش في لجنة الصحة بمجلس النواب ونطالب بوقف المناقشة في المواد التي تمس وتجور علي حقوق الاطباء البيطريين موضح ان بعض  مواد مشروع القانون تمنع الاطباء البيطريين من التعامل مع الادوية البيطرية واللقاحات البيولوجية التي هي من صميم اعمالهم  وقد انتقدت النقابة العامة للاطباء البيطريين وجميع النقابات الفرعية قيام الصيادلة بالشروع باعمال مهنة خاصة بغيرهم ولم يؤهلوا لها مما يعرض صحة المواطنين والثروة الحيوانية لاضرار بالغة الخطورة كما يعرض الثروة الحيوانية لنفس الاضرار مطالبين بتعاون النقابات المهنية دوما من اجل تحقيق المصالح العامة لاعضاءها مما يعود بالنفع علي الوطن والمواطنين . ونستند في المطالب والحقوق المشروعة  لنا علي  الاتي:- 

اولا- جميع الاعراف والقوانين في كافة دول العالم المتعلقة  بتداول الادوية واللقاحات البيولوجية البيطرية ابتداء من الولايات المتحدة الامريكية وكندا واستراليا وجميع دول اوروبا وجميع الدول العربية تمنح الاطباء البيطريين وحدهم حق البيع والتداول والدعاية  للادوية واللقاحات البيطرية .

ثانياصدرت مذكرة من لجنة القطاع البيطري بالمجلس الاعلي للجامعات بخصوص احقية خريجي  كليات الطب البيطري في العمل في مجال الادوية والمستحضرات البيولوجية البيطرية نظرا لتعامل الطبيب البيطري مع انواع مختلفة من الحيوانات والطيور والاسماك ذات طبائع تشريحية وفسيولوجية متباينة يدرسها خريجي كليات الطب البيطري دون غيرهم  وتختلف تماما عن فسيولوجيا الانسان . لانه توجد من انواع هذه الحيوانات من هو ذو معدة مركبة كالمجترات منها مايستخدم في غذاء الانسان ويتضرر ببعض انواع الادوية  , لذلك تختلف  دراسة علم الادوية البيطرية التي يتم تدريسها في جميع كليات الطب البيطري اختلافا تاماً عن علم ادوية الانسان لما فيه من اختلاف في  الاتي :-

التمثيل الدوائي في الجسم 

الشكل الدوائي والطريقة المثلي لاعطاء الدواء 

الجرعة الدوائية المؤثرة 

فترة العلاج المناسبة والفترة اللازمة لسحب الدواء قبل استخدام المنتجات الحيوانية في غذاء الانسان ( المتبقيات الدوائية )

ثالثا - يوجد  برامج متميزة في كليات الطب البيطري لاعداد اطباء بيطريين متميزين في مجال الادوية والمستحضرات البيطرية وهو الغير متاح بالاساس في كافة كليات الصيدلة 

رابعايمثل تداول وبيع الادوية البيطرية منفذ هام لخريجي كليات الطب البيطري استنادا الي قرارات جمهورية وقرارات وزارية واحكام قضائية منظمة لبيع وتداول الادوية شرطها الاساسي ان يكون صاحب المنشأة طبيب بيطري مسجل بالنقابة العامة  للاطباء البيطريين  .

خامسايمثل مشروع القانون والذي يمنع الاطباء البيطريين من العمل في مجال الادوية احتكار واستئثار لاستثمارات الدواء البيطري لصالح فئة معينة (الصيادلة ) كما انه يضر بالثروة الحيوانية  وبصحة الانسان 

سادسالايغيب عن الكثير ممن هم في المجال الطبي والمواطنين انتشار السرطانات وعدم الاستجابة للمضادات الحيوية وضعف الخصوبة في شباب الذكور والاناث منذ الصغر ويمكن ان يزداد الامر سوء بتداول الادوية البيطرية في الصيدليات البشرية ولنا في القانون الاميركي مثل يحتذي به فالدواء البيطري يخرج من جهة تصنيعه الي الاطباء البيطريين المرخص لهم بمزاولة المهنة .

سابعالايغيب عن علم الجميع ان تكليف الاطباء البيطريين قد توقف منذ عام 1994 ومنذ ذلك التاريخ تقوم كليات الطب البيطري بتخريج اعداد كبيرة من الاطباء البيطريين يعانون من البطالة وليس لهم سوي مصدر رزق الذي يتعلق ببيع وتداول الادوية البيطرية الذي هو صميم عمل الطبيب البيطري واختصاصه .

وعليه

يناشد جميع الاطباء البيطريين السادة نواب الشعب بالوقوف مع جميع المهن وعدم الانحياز لفئة معينة, وعدم الموافقة علي تمرير المواد التي تضر بمصلحة الوطن والمواطنين  ومهنة الطب البيطرى التي تعد من اعرق واهم المهن وخط الدفاع الاول عن صحة الانسان والحيوان حيث ان هناك ما 

لا يقل عن 220 مرض مشترك بين الانسان والحيوان  اخطرهم ( مرض البروسيلا- والسل ) والذي يختص الاطباء البيطريين بالعمل علي مكافحتهم  للحفاظ علي الثروة الحيوانية وبالتالي صحة الانسان

يشتمل برنامج التعليم البيطري علي مجموعات من العلوم تتطرق الي الحالة الطبيعية للحيوانات و الطيورو الاسماك -السلوكيات و الرعاية الصحية- الامراض و مسبباتها وطرق التشخيص و الوقاية و العلاج -صحة و سلامة الاغذية ذات الاصل الحيواني - و الامراض التي تنتقل للانسان من الحيوانات او منتجاتها. و يعتبر علم الادوية من العلوم الاساسية في التعليم البيطري و له قسم خاص قائم بذاته في كليات الطب البيطري في مصر و في الخارج وندلل علي ذلك بالقانون رقم 85 لسنة 1938 بوضوح اللائحة الاساسية لمدرسة الطب البيطري جامعة فؤاد الاول بتصديق الملك فاروق الاول -جامعة القاهرة فيما بعد و الكلية الام لكليات الطب البيطري بمصر- تبين ان علم الاقرباذين -الادوية- من العلوم التي تدرس للحصول علي درجة البكالوريوس في الطب البيطري ايضا ندلل بالمعاير الاكاديمية المرجعية للتعليم البيطري بمصر الصادرة عن الهيئة القومية لضمان جودة التعليم و الاعتماد عام 2008 وبتوصيات مؤتمر التعليم البيطري الذي اقيم عام 2013 برعاية المنظمة العالمية للصحة الحيوانية و المنظمة الاوروبية لدعم التعليم البيطري وكلاهما يفيد بوجود علم الادوية ضمن برنامج التعليم البيطري.

 قال محمد ابراهيم دسوقي رئيس لجنة قطاع الدراسات الطبية البيطرية بالمجلس الاعلي للجاماعات تقدم بخطاب الي الدكتورخالد فاروق العامري نقيب اطباء بيطريين مصر و نائب رئيس اتحاد المهن الطبية ووضح فية ماسبق ذكره

 قال فيه بالاشارة الي خطاب سيادتكم بطلب عرض الموضوع الخاص بمشروعات قوانين مزاولة مهنة الصيدلة المقدمة من بعض السادة اعضاء مجلس النواب بجلسة لجنة قطاع الطب البيطري بتاريخ 27/4/2017 اتشرف بالاحاطة بان الموضوع ادرج البند الثاني فيما يستجد من أعمال وقد تفضلتم بعرض الموضوع علي السادة اعضاء اللجنة في ضوء مذكرة بالاعتراضات المقدمة من نقابة الاطباء البيطريين علي مشروعات القوانين المقدمة و قد كان قرار اللجنة كما يلي " قام السادة اعضاء لجنة القطاع بمناقشة الامر المطروح و تؤيد اللجنة احقية خريجي كليات الطب البيطري في العمل في مجال الادوية والمستحضرات البيولوجية البيطرية و تثمن مجهودات النقابة العامة للاطباء البيطريين في الحفاظ علي حقوق اعضائها.


و كانت هناك مذكرة بخصوص احقية خريجي كليات الطب البيطري في العمل في مجال الادوية و المستحضرات البيولوجية البيطرية 


يشتمل برنامج التعليم البيطري علي مجموعات من العلوم تتطرق الي الحالة الطبيعية للحيوانات و الطيورو الاسماك -السلوكيات و الرعاية الصحية- الامراض و مسبباتها وطرق التشخيص و الوقاية و العلاج -صحة و سلامة الاغذية ذات الاصل الحيواني - و الامراض التي تنتقل للانسان من الحيوانات او منتجاتها. و يعتبر علم الادوية من العلوم الاساسية في التعليم البيطري و له قسم خاص قائم بذاته في كليات الطب البيطري في مصر و في الخارج وندلل علي ذلك بالقانون رقم 85 لسنة 1938 بوضوح اللائحة الاساسية لمدرسة الطب البيطري جامعة فؤاد الاول بتصديق الملك فاروق الاول -جامعة القاهرة فيما بعد و الكلية الام لكليات الطب البيطري بمصر- تبين ان علم الاقرباذين -الادوية- من العلوم التي تدرس للحصول علي درجة البكالوريوس في الطب البيطري ايضا ندلل بالمعاير الاكاديمية المرجعية للتعليم البيطري بمصر الصادرة عن الهيئة القومية لضمان جودة التعليم و الاعتماد عام 2008 وبتوصيات مؤتمر التعليم البيطري الذي اقيم عام 2013 برعاية المنظمة العالمية للصحة الحيوانية و المنظمة الاوروبية لدعم التعليم البيطري وكلاهما يفيد بوجود علم الادوية ضمن برنامج التعليم البيطري.


ثانيا: نظرا لتعامل الطبيب البيطري مع انواع مختلفة من الحيوانات و الطيور و الاسماك ذات طبائع تشؤيحية و فسيولوجية متباينة يدرسها خريجي كليات الطب البيطري -مختلفة الاحجام- منها من هو ذو معدة بسيطة كما هو الحال في الانسان و منها من هو ذو معدة مركبة كالمجترات, و منها ما يستخدم في غذاء الانسان و منها ما يتضرر ببعض انواع الادوية , لذلك تتطرق دراسة علم الادوية في كليات الطب البيطري الي مجموعات الادوية المستخدمة لعلاج الامراض المختلفة في الحيوانات المختلفة -التمثيل الدوائي في الجسم - الشكل الدوائي و الطريقة المثلي لاعطاء الدواء - الجرعة الدوائية المؤثرة- فترة العلاج المناسبة والفترة اللازمة لسحب الدواء قبل استخدام المنتجات الحيوانية في غذاء الانسان -المتبقيات الدوائية- المستحضرات البيولوجية -اضافات الاعلاف- اختبار كفاءة الادوية و تقنيات حفظها..... و غير ذلك

و جدير بالذكر ان هناك برامج متميزة في بعض كليات الطب البيطري لاعداد اطباء بيطريين متميزين في مجال الادوية و المستحضرات البيطرية.


ثالثا: تمثل دراسة علم الادوية البيطرية و العمل بالمجالات المختلفة للدواء منفذ هام لخريجي كليات الطب البيطري يستند ذلك لقرارات جمهورية وقرارت وزارية منظمة و احكام قضائية, كما يعمل بعض البيطريين في بعض مجالات الدواء البشري نظرا لدراسة مستفيضة لعلم الادوية بكليات الطب البيطري و يمثل منع الاطباء البيطريين من العمل في مجال الادوية البيطرية احتكار و استنثار لاستثمارات الدواء البيطري لصالح مهنة معينة كما انه يضر بالثروة الحيوانية و بصحة الانسان و لايغيب عن الكثير انتشار السرطانات و عدم الاستجابة للمضادت الحيوية و ضعف الخصوبة في شباب الذكور و الاناث منذ الصغر و يمكن ان يزداد الامر سوء بتادول الدواء البيطري في الصيدليات البشرية ولنا في القانون الامريكي مثل يحتذي به فالدواء البيطري يخرج من المصنع الي الاطباء البيطريين المرخص لهم بمزاولة المهنة.


رابعا: عناك مسئولين و متخصصين بوزارة الزراعة و الهيئة العامة للخدمات البيطرية و النقابة العامة للاطباء البيطريين و الجامعات يمكن الاستعانة برايهم في اعداد و مناقشة الدراسات الخاصة بالدواء البيطري.


خامسا: تثمن لجنة القطاع مجهودات النقابة العامة اللاطباء البيطريين في الحفاظ علي حقوق اعضائها في العمل في المجالات المختلفة للدواء و المستحضرات البيولوجية البيطرية.        

نقابة الأطباء البيطريين بالأسكندرية: منعنا من العمل في مجالنا يمثل عبث بصحة الإنسان والثروة الحيوانية

إرسل لصديق

تصويت

هل تتوقع هبوط الدولار إلى 14 جنيها مطلع العام المقبل؟

هل تتوقع هبوط الدولار إلى 14 جنيها مطلع العام المقبل؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر