اخر الأخبار

حوادث وقضايا

إعدام 3 متهمين قتلوا مهندس في بيلا بكفر الشيخ

الثلاثاء 10/ديسمبر/2019 - 05:11 م
صدى العرب
طباعة
وسام أمين
قضت محكمة جنايات كفر الشيخ "الدائرة الثانية"، اليوم الثلاثاء، وبإجماع الآراء بإعدام 3 متهمين قتلوا مهندسًا، ومصادرة السلاحين الناريين والذخيرة وفوارغ الطلقات، وألزمتهم بالمصاريف الجنائية.

وصدر الحكم برئاسة المستشار شريف محمد قورة، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين مدحت عبد الرؤوف شرف، ونادر محمد طاهر، وسكرتارية محمد أبوطالب، وسامح عزيز، وبحضور أحمد طارق عجيز، وكيل النيابة، وذلك في أحداث القضية رقم 8827 لسنة 2016 جنايات مركز شرطة بيلا، والمقيدة برقم 1350 لسنة 2016 كلي كفر الشيخ.

وجاء في منطوق الحكم، بإعدام كلا من "حسني ع.ح"، وشهرته "السيد سمير"، 37 سنة، مندوب علاقات عامة، و"عبد الله م.ح"، 33 سنة، مساح مدني، ومقيمان بقرية الكوم الطويل، دائرة مركز شرطة بيلا، و"السيد ا.إ"، ومتهم رابع، بعد أن قاموا بقتل "سمير أحمد عبد الفتاح إسماعيل"، مهندس، ومقيم بقرية الجرايدة مركز بيلا عمدًا مع سبق الإصرار.

وتبين من أمر إحالة المتهمين الثلاثة بأنهم بيتوا النية، وعقدوا العزم على قتل من يتصادق مروره بمكان تواجدهم، وأعدوا لذلك الغرض سلاحًا ناريًا بندقية آلية بحوزة متهم رابع، وأخرى خرطوش بحوزة المتهم الأول، وفور إبصارهم للمجني عليه يستقل سيارته بالطريق العام اعترضوا مساره، وأطلق الأول والثاني صوبه أعيرة نارية من السلاحين الناريين، قاصدين من وراء ذلك قتله حال تواجد الباقين على مسرح الجريمة، للشد من أزرهما بالسيطرة على المجني عليه فأحدثوا إصاباته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية التي أودت بحياته.

تعود تفاصيل القضية إلي يوم 8 إبريل 2016، عندما تلقي اللواء محمد عاطف شلبي، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من مأمور مركز شرطة بيلا يفيد بمقتل سمير عبد الفتاح أحمد الجندي، 30 سنة، مهندس ومقيم بقرية سربوة الكبرى أثناء قيادته ليلًا لسيارته الملاكي في طريق عودته إلى منزله بهدف سرقة سيارته وعثر عليه جثة هامدة.

انتقلت قوة من مباحث مديرية أمن كفر الشيخ، برئاسة العميد محمد عمار رئيس المباحث الجنائية، والمقدم محمد صادق رئيس مباحث مركز بيلا إلى موقع الحادث، وتبين من المعاينة أن الجثة ملقاة على الطريق بجوار السيارة، وبها عدة إصابات، بسبب إطلاق مجهولين النار عليه مما أدى إلى مقتله ولاذوا بالفرار.

تم تشكيل فريق بحث جنائي تحت إشراف اللواء أشرف ربيع مدير المباحث الجنائية، لسرعة ضبط الجناة، وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لبدء التحقيق.

وقد تتبعت التحريات خط سير المجني عليه، حيث تبين أنه كان يتحرك يوم الواقعة بين محافظتي كفر الشيخ والدقهلية، وتم فحص مكاتب مستأجري السيارات في نطاق المحافظتين، وكذلك فحص سجلات العناصر المشهور عنها ارتكاب مثل هذه الحوادث.

وتوصلت التحريات إلي أن مرتكب الواقعة "حسن ع.ح.أ" وشهرته السيد، 24 سنة، مؤهل متوسط، مقيم بقرية الكوم الطويل التابعة لمركز بيلا، سبق اتهامه في 3 قضايا، وعبدالله م.ح.أ 30 سنة، بكالوريوس خدمة اجتماعية، وسبق اتهامه في 3 قضايا، وعاصم ر.ض.أ، 33 سنة، سبق اتهامه في 6 قضايا، والسيد ب.ي وشهرته منصور، 38 سنة، عاطل، ومقيم بمنشأة البكري بالمحلة الكبرى، سبق اتهامه في قضيتي خطف ومخدرات.

كما كشفت التحريات أن أحدهم مقبوض عليه زعيم التشكيل عصابي تخصص في سرقة السيارات بالإكراه تحت تهديد السلاح، وأنه في بداية الأمر أنكر صلته بالحادث، ولكن بمواجهته بالتحريات أقر بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع باقي أفراد التشكيل العصابي، وأرشد عن السلاح المستخدم في الحادث، وهو عبارة عن بندقية اّلي وآخرى خرطوش تركي الصنع.

وأضاف "زعيم العصابة" في أقواله، أنهم استأجروا السيارة رقم 93935 ملاكي الغربية، تم إعادتها عقب الواقعة بـ3 أيام وضبطها.

وقد كشف المتهم عن تفاصيل واقعة القتل، وأنهم رصدوا سيارة المجني عليه علي الطريق ليلاً، من بلقاس دقهلية، وتتبعوه حتي منطقة الحادث بطريق بيلا في كفر الشيخ، وطاردوه حتي توقفت السيارة، وأثناء محاولتهم إنزاله من السيارة بالقوة حاول مقاومتهم، بإخراج شيء من طيات ملابسه، فظنوه سلاحاً نارياً، فبادروا بإطلاق أعيرة نارية صوبه أردته قتيلاً في الحال.

وأشار المتهم في أقواله إلى أنهم بعد قتل المجني عليه خشوا من القبض عليهم، وفروا هاربين، ولم يتمكنوا من سرقة السيارة ولا محتوياتها والتي كان بها مبلغ مالي 27 ألف جنيه وهاتفه المحمول.

تم إحالة المتهمين الى النيابة العامة التى أحالتهم لمحكمة الجنايات التى نظرت القضية خلال جلساتها وأصدرت حكمها المتقدم.

إرسل لصديق

ads

تصويت

بعد فتح الأندية الرياضة وقاعات الأفراح.. هل تتوقع ارتفاع الإصابات بكورونا؟

بعد فتح الأندية الرياضة وقاعات الأفراح.. هل تتوقع ارتفاع الإصابات بكورونا؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر