اخر الأخبار

محافظات

"الشائعـــات وأضرارهــا عـلى المجتمـع".. ندوة تثقيفية بالثانوية بنات بنجع حمادي

الإثنين 09/ديسمبر/2019 - 07:50 م
صدى العرب
طباعة
محمد فتحي


نظمت العلاقات العامة والإعلام بالتعاون مع توجيه التربية اللغة العربية والتربية الإسلامية بإدارة نجع حمادي التعليمية شمالي قنـا بالتعاون مع إدارة أوقاف نجع حمادي،اليوم الاثنين 9 ديسمبر 2019 ندوة تثقيفية موسعة ضمن سلسلة الندوات التي بدأتها منذ بدء العام الدراسي 2019 / 2020 والتي تستهدف طلاب وطالبات المرحلة الثانوية للتعريف بحروب الحيل الرابع والتي من أخطرها الشائعات لم لها من آثار سلبية علي المجتمعات والأمم.
شهد الندوة التي عُقدت بمدرسة بمكتبة مدرسة نجع حمادي الثانوية بنات، عبد الرحمن سلامة موجه أول اللغة العربية، وحسن علي حسن موجه أول التربية الإسلامية، ومحمد فتحي المرواني رئيس قسم العلاقات العامة والإعلام بديوان الإدارة التعليمية بنجع حمادي، وعبد الرحيم فتحي مدير المدرسة ،ورفعت صابر حامد المعلم المشرف علي مادة اللغة العربية بالمدرسة، وسيد حسين أخصائي أول المكتبات بالمدرسة،وحشد من الطالبات .

حاضر الندوة فضيلة الشيخ " مصطفي يس عباس " مدير إدارة أوقاف نجع حمادي والذي قال إن الشائعات ظاهرة من الظواهر الخطيرة التي تظهر في المجتمعات، وهو موضوع هام، فلا تكاد تشرق شمس يوم جديد إلا ونسمع بإشاعة في مكان ما، وتعتبر الشائعات من أخطر الأسلحة المدمرة للمجتمعات والأشخاص، فكم قتلت الإشاعة من أبرياء، حطمت من عظماء، وتسببت في جرائم، وقطعت من علاقات بين أفراد الأسرة الواحدة، وكم هزمت الإشاعة من جيوش على مر التاريخ!

وأوضح " عباس " أن الشائعات ليست وليدة اليوم، بل هي موجودة ومؤثرة في أغلب الحضارات والثقافات عبر التاريخ، لأنها أحاديث يومية يتناولها الناس، ولها أهداف وأغراض، ووسائل نقل، حسب المجتمع والبيئة التي تسود فيها.

وأضاف مدير إدارة أوقاف نجع حمادي، أن الإشاعة قديمة قدم الجنس البشري، ومنذ القدم عرف رجال الدين ورجال السياسة ورجال الحرب الأقوال والأفعال التي تدفع الإنسان وتحركه، ففي مصر القديمة استخدم تحتمس الثالث الحيلة والخديعة والمفاجأة في حروبه، ولقد أدت الشائعة إلى موت سقراط، بتهمة أنه كان يفسد أخلاق الشباب في أثينا، ويدفعهم إلى التمرد والعصيان،

وأكد " عباس " علي أن الله تعالي حذرنا في كتابه العزيز من نقل الشائعات قبل التثبت من صدقها ومصدرها،قال جل شأنه:وإذا جاءهم أمر من الأمن أو الخوف أذاعوا به ولو ردوه إلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم لعلمه الذين يستنبطونه منهم ولولا فضل الله عليكم ورحمته لاتبعتم الشيطان إلا قليلا «النساء: 83».

الجدير بالذكر أن سلسلة الندوات التي تنظمها العلاقات العامة بالتعاون مع توجيه اللغة العربية والتربية الإسلامية بإدارة نجع حمادي التعليمية تُنفذ تحت رعاية اللواء أركان حرب طيار أشرف الداودي محافظ قنا، والدكتور صبري خالد عثمان وكيل وزارة التربية والتعليم، وأبو الوفاء عبد السلام الدردير مدير عام الإدارة التعليمية بنجع حمادي، بإشراف الدكتور أحمد سعد جريو مدير إدارة العلاقات العامة، والدكتور رجب أحمد مصطفي وكيل إدارة العلاقات العامة، وعبد الناصر سليم أحمد رئيس قسم العلاقات العامة، ووائل محفوظ عضو العلاقات العامة بالمديرية.

إرسل لصديق

ads

تصويت

هل توافق علي زيادة أسعار تذاكر القطارات بعد تحسن الخدمة؟

هل توافق علي زيادة أسعار تذاكر القطارات بعد تحسن الخدمة؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر